المثقف - أقلام حرة

القدس عروسة عربية

محمد صالح الجبوريالعالم بأسره يشهد قتل الفلسطينين بدم بارد من قبل الصهاينة، بدعم امريكي واوربي، وصمت عربي و اسلامي، الشعب الفلسطيني الذي يقدم التضحيات من أجل ارضه التي اغتصبت من قبل مجرمين قتلة، الارض الفلسطينية عزيزة على أهلها، هذا الشعب الذي يشهد له العالم بمقاومته، (القدس مهرة عربية ترفض ان يتخيلها بغل)، وهي رمز للشرف العربي، الشرف العربي الذي يرفض تدنيسه من قبل المجرمين، فلسطين أنجبت القادة والعلماء والأدباء والمثقفين، الشعب الفلسطيني يقاوم المحتل بالحجارة، الشعب الفلسطيني قاوم بأناشيده التي تمجد بقضيته، ومن تلك الأناشيد بصوت (محمد عساف) مطرب فلسطين (انا دمي فلسطيني)، وكذلك صوت (ليان بزلميط) نجمة فلسطين في انشودة (علي الكوفية)، والتي تذكر الفلسطيني بأرضه، وقضيته وحقه، (الطلقة الاولى حكايةمشوار، عند الحق نخلي العالي واطيها)، هذه الاناشيد تزيد من حماس الفلسطيني في الدفاع عن أرضه، محاولات نقل السفارات الى القدس العربية هي محاولة امريكية وصهيونية لتدنيسها، القدس مهرة عربية أصيلة، الشعب الفلسطيني لن يتنازل عن القدس وعن اي مدينة فلسطينية، القدس لها مكانة دينية ورمزية عند العرب والمسلمين، و(ما ضاع حق وراءه مطالب)، تحية الى شعب فلسطين الصابر المجاهد، وتحية لشهداء فلسطين، تحية للجرحى وتبقى فسطين حرة عربية، وتبقى القدس عربية، رغم أنف المحتل الذي لم يحترم ارادة الشعوب، وارادة المنظمات الدولية والمواثيق والقرارات الدولية .

 

محمد صالح ياسين الجبوري

كاتب وصحافي

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4271 المصادف: 2018-05-16 07:14:40