المثقف - نصوص أدبية

خيانات ابن آدم (1)

saad jasem2المنفى خيانةٌ جغرافيةٌ

لا يعرفُ خرائطَها وعوالمَها

إلّا المجانينُ


 

خيانات ابن آدم (1) / سعد جاسم

 

* مفتتح *

أنا عندي نصوصٌ وأساطيرٌ

وأغنياتٌ تحكي عن الخياناتِ الشائكة

الفاجعةِ ... الممكنة ... السامة .. المخيفةِ ... الغرائبية

وهي تتجمهرُ وتتنمرُ

في لهاث حنجرتي

واشتعالِ دمي

وتحليقِ روحي

نحوَ كوكبٍ آخر

بلا وشاياتٍ

وبلا ثعالبٍ

وبلا خياناتٍ

وبلا اقنعةٍ

وظلاميين

 

* قلب وطني *

كلّما فكّرَ ان يخونَ بلادَهُ

يهددَهُ قلبهُ بالانفجارِ

او بالعويل

 

* امومة *

موتُ الأطفالِ

خيانةٌ للامومةِ

ولرحمِ الأرض الكريمة

 

* منفى *

المنفى خيانةٌ جغرافيةٌ

لا يعرفُ خرائطَها وعوالمَها

إلّا المجانينُ

والجميلاتُ

والصعاليكُ

وسماسرةُ الغواية

 

* ماء اللغة *

أيتها القصائدُ ... النصوصُ

نحنُ أمراءُ الكلامِ

نخونُ اللغةَ فيكِ

وبكِ ومعكِ

لنجددَ ماءَها وفقهَها

ونهدمَ أصنامَ الكلام

 

* تراب *

خيانةُ الترابِ

خيانةٌ مطلقة

للكينونةِ والعناصرِ

 

* حواءات وثعالب *

للخيانةِ في كلِّ الأزمنةِ

شياطينُها

وحواءاتُها

وثعالبُها الأنيقون

 

* خيانات لذيذة *

الأكاذيبُ البيضاءُ

خياناتٌ لذيذة

وتمارين لضمير ٍأسود

 

* فاكهة الشيطان *

الخيانةُ

لاتحتاجُ إلى تأويل

الخيانةُ فاكهةُ الشيطان

 

*جوهـر *

الوضوحُ

خيانةٌ للجوهرِ

ومقبرة ٌ للخيال

 

* أبواب ومفاتيح *

الأبوابُ التي تفتحُ أذرعها

لمفاتيح اللصوص

خائنةٌ للبيتِ وللغابة

 

* لغوي *

الشاعرُ السيئ

خائنٌ لغويٌ

وجماليٌّ أيضاً

 

*النسيان*

هل النسيانُ

خيانةٌ للذاكرةِ ؟

أَمْ هو نعمة

للكائنِ الأعزل ؟

 

*خيانات طبيعية *

الزلازلُ القاسيةُ

العواصفُ الحمقاءُ

والأعاصيرُ النزقةُ

خياناتٌ للطبيعةِ

والأوبئةُ خياناتٌ أيضاً

 

تعليقات (15)

  1. جمال مصطفى

الخيانةُ
لاتحتاجُ إلى تأويل
الخيانةُ فاكهةُ الشيطان

سعد جاسم الشاعر البابلي الرهيف
ودّاً ودّا

كأنّ هذه النصوص الشعرية المشذبّة كباقات الورد تعريفاتٌ محض شعرية .
التعريف بطبيعته فعل منطقي , ولكنّ التعريفات ها هنا تعريفات مضادّة
ينزاح بواسطتها التعريف عن برودته المنطقية الى مجال شعري : مجال
هو في حقيقته جمال أو تداخل جمالي مجالي وهذه هي مهنة الشاعر
وضرورته اللغوية والوجودية .

دمت في صحة وإبداع أيها الشاعر .

 
  1. سعد جاسم    جمال مصطفى

جمال مصطفى
الشاعر والناقد الرائي
مهمة وجوهرية كانت اشاراتك حول التعريفات محض شعرية حين تصبح تعريفات مضادة
وانزياح التعريف الى مجال شعري ...وهذه هي رؤية الشاعر الرائي والناقد اللماح

وافر الشكر والامتنان لك اخي جمال على هذه الاشارات الرائعة
دمتَ بخير وعافية وابداع

 
  1. أحمد الحلي

صديقي الشاعر سعد جاسم دام ظله وفاضت رؤاه ...
حقاً ، ها أنت تأخذ بأيدينا نحو غابة المعاني المبتكرة ، تلك الغابة البتول التي تنام وتغفو منطوية على أسرارها وخفاياها البهيجة والمؤلمة أيضاً .
ها أنت تجترح معاني أخرى للخيانة / الخيانات من حولنا وفي تقلبات الطبيعة أيضاً ضمن جغرافيا شاسعة ومتداخلة ...
أحييك وأنت في الأعالي تقطف لنا ثمار الصيرورة ....

 
  1. سعد جاسم    أحمد الحلي

احمد الحلي
الشاعر والمثقف الموسوعي
الشعر - كما تعرف ياصديقي - هو الغابة الغامضة التي نسعى نحن الشعراء الى اكتشافها
لانها وكما قلت حضرتك ( الغابة البتول ) المنطوية على اسرارها وخفاياها البهيجة والمؤلمة
والشاعر الحقيقي هو من يسعى لاجتراح المعاني الجديدة للكثير من الثيمات والرؤى والافكار
ومنها الخيانة ...وهذا مااشتغلت عليه انا في هذا المشروع الشعري الذي يتكون من ثلاثة اقسام
سأنشرها تباعاً في القادم من الايام .

لكَ الشكر والمحبّة على انتباهاتك الرؤيوية
دمتَ بعافية وألق

 

الشاعرّ الشفاف سعد جاسم...صباح الخير والعافية...وللخيانات حظها من جمال الشعر...حين ينثر سعد جاسم ترابه السحري على هذه المفردة يشغلنا بجمال البعد الاخر للصورة ويضعنا في منطقة ظل المفردة لتتحول الخيانات بقدرة شاعر الى لوحة تستحق التأمل...انه سحر البيان ورقة التناول وموضوعية الطرح المتدثرة باكاليل السرد الشعري المحبب.....سلمت ودمت شاعرا عابرا للمفاهيم المحبوسة باي اطار.

 

احمد فاضل فرهود
الشاعر المثابر واللمّاح
لصباحاتك ومساءاتك عطر الورد واشراقات العافية
شكراً عميقاً لأنك تقاسمني وتنشغل معي بجمال : المفردة - الثيمة - الصورة
التي اخترتها للاشتغال عليها الا وهي الخيانة ... ولااكتمك ياصديقي انني ومنذ فترة ليست بالقصيرة
قررت الاشتغال على النص الشامل او الكتاب الشعري الذي يعتمد على مفردة وفكرة وثيمة واحدة
وقد استطعت انجاز اكثر من كتاب شعري في مشروعي هذا ومنها : كتابي ( ارميكِ كبذرةٍ وأهطلُ عليكِ ) وهو كتاب في الحب المطلق
وكتابي ( قبلة بحجم العالم ) وهو كتاب كامل عن القبلة وعوالمها واسرارها ولذائذها ...وكذلك كتابي ( انتِ تشبهينني تماماً ) عن العشق
وها انا اشتغل كتابي الجديد عن الخيانة وقد انجزت اكثر من نصفه الذي انشر منه هذا القسم .

وردة محبة لكَ صديقي النبيل
دمتَ معافى وبهياً

 
  1. جمعة عبدالله

الشاعر القدير
هذه سمات الشعر والشاعر الخلاق , الذي يخلق الاشياء في ابتكار ابداعي جديد , في طعم الرؤى الشعرية الجميلة في اطيافها , ومضمونها التعبير الدال . فهو يكون من المفردات البليغة , عجينة يشكلها باشكال وصيغ متنوعة ومختلفة , في جمالية تشع برؤاها الشعرية والفكرية . لذلك اختار مفردة ( خيانة ) ليتمدد بها جغرافياً وكيميائياً وفيزقيناً , تشتغل على مفاهيم وصيغ وصفات للخيانة . سواء كانت الخيانة بأقنعة , او بدون اقنعة . فالخيانة للوطن تهدده بالانفجار او العويل . والخيانة للامومة هي خيانة لرحم الارض . فالخيانة غير مرتبطة بفئة معينة , فهي يتعامل بها المجانين والجميلات , والباحثين عن المنصب , وكذلك سماسرة الغواية . والخيانة خيانة التراب . ولكل الازمنة , فالخيانات ها رموزها الادمية او الشيطانية , كما للخيانة وجه ابيض , في اكاذيبها البيضاء , والخيانة هي فاكهة الشيطان , والخيانة هي مفاتيح للصوص لسرقة البيت او الغابة . وكذلك الخيانة للغة والشعر , فالشاعر السيء , يخون الشعر واللغة , اي ان للخيانة دلالات أخطبوطية . اربعون رجل ورجل
تحياتي لك

 

جمعه عبد الله
الناقد المثابر
لايعرف سمات الشعر والشعراء الخلاقين إلا العارف والرائي
والمتلقي والناقد الحقيقي ...ولأنك تمتاز بكل هذه المزايا المشرقة
فهاانت تستقرئ دلالة مفردة ( الخيانة ) بكل ابعادها التي اشتغلت انا عليها
وكذلك فأنت قد استطعت ان تتلمس تخليق الاشياء وابتكاراتها في الابداع الشعري
وفي طعم الرؤى الشعرية التي رأيت جمال اطيافها ومضامينها التعبيرية في نصوصي
ولااكتمك ان هذه التلمسات هي مبعث بهجة غامرة بالنسبة لي .

احييك ناقداً بارعاً اخي جمعة
لك الشكر والمحبة والسلام

 
  1. سامي العامري

مودتي
مقطوعتك كلها راقية ولكني توقفت عند هذا التعبير :
موتُ الأطفالِ

خيانةٌ للامومةِ

ولرحمِ الأرض الكريمة
ـــ دام ألقك

 

سامي العامري
الشاعر النعناعي وصديق الساكسفونات
شكراً لذائقتك الخصبة

سلاماً لك ولاطلالتك الشاعرية
دامَ حضورك البهي

 

نحن امام مسبحة بحوران تبرق بريق انامل منضدها الشاعر الصانع الحاذق. كل خرزة لمعان معنى براق مصاغ لشاعرية وشعرية متوهجان.
محبتي

 

عبد الستار نور علي
الشاعر والمترجم البارع

شكراً لذائقتك العالية
اسعدني حضورك البهي
اتمناك بألق وعافية وابداع

 
  1. زاحم جهاد مطر

سعد جاسم
الشاعر الانيق و رائد الهايكو العراقي
الخيانة .....اسم او مصطلح او تعبير او ...الخ ؛ لنقل هذا الاسم عاش مع الانسان منذ الخليقة الاولى ؛
مرة نجد الانسان هو بطل الخيانة مثل الخيانة الزوجية ؛ خيانة الاصدقاء و الوطن و العهد و الحب ....الخ ؛ وخيانة يهوذا الاسخريوطي مثلا
و مرة نجد الانسان هو ضحية للخيانة ؛ عندما تخون العين و الذاكرة و القدر و الحظ و حتى الاشياء البسيطة مثل عضو الجسم و الحبل و القلم ...الخ
هنا اجد شاعرنا الانيق سعد لا يبحث عن تعابير شعرية للتعاريف السارية للخيانة بل اجده يبحث عن المفاهيم و المعاني الاخرى للخيانة و التي لم نكتشفها لحد الان ؛ ليعطيها بعدا شعريا متوهجا و نابضا .
انه لا يبحث عن الوجه المالوف بل عن الوجه المخفي الذي قد يكون اكثر عمقا و اوسع دلالة و اكثر مساحة و شمولية ؛ و هذا ما نلاحظه في مقاطعه الشعرية المتعددة في هذا النص البلوري بانعكاساته المتعددة .
و هذا ليس بالجهد الهين بدون شك ؛ ولكن الشاعر سعد تصدى لها وغامر بالغوص متسلحا بالمعرفة و التجربة ليخرج من اعماق بحارها هذه الكنوز هذه اللالئ الجديدة ؛
شكرا ايها القدير
حفظك الله و رعاك
دمت بخير

 
  1. سعد جاسم

زاحم جهاد مطر
المقاماتي المجدد والهايكوي العتيد

لاتتصور مدى ابتهاجي بوجهة نظرك التي ارى انها تنطوي على رؤية ذوقية
ورأي نقدي عميقين ورصينين : وقد تجلى كل هذا في مقولتك المهمة :

( سعد لايبحث عن تعابير شعرية للتعاريف السارية للخيانة بل اجده يبحث عن المفاهيم و المعاني الاخرى للخيانة
و التي لم نكتشفها لحد الان ؛ ليعطيها بعدا شعريا متوهجا و نابضا .
انه لا يبحث عن الوجه المالوف بل عن الوجه المخفي الذي قد يكون اكثر عمقا و اوسع دلالة و اكثر مساحة و شمولية ؛
و هذا ما نلاحظه في مقاطعه الشعرية المتعددة في هذا النص البلوري بانعكاساته المتعددة .
و هذا ليس بالجهد الهين بدون شك ؛
ولكن الشاعر سعد تصدى لها وغامر بالغوص متسلحا بالمعرفة و التجربة
ليخرج من اعماق بحارها هذه الكنوز هذه اللالئ الجديدة )

لااكتمك ياصديقي ان قراءتك الكاشفة هذه قد اضافت للنصوص ابعاداً رائعة وتلمست جوهرها الفكري والشعري والرؤيوي
لك ابتهالات الشكر واشراقات المحبة
دمتَ اديباً مبدعاً اعتز به

 
  1. سعد جاسم

زاحم جهاد مطر
المقاماتي المجدد والهايكوي العتيد

لاتتصور مدى ابتهاجي بوجهة نظرك التي ارى انها تنطوي على رؤية ذوقية
ورأي نقدي عميقين ورصينين : وقد تجلى كل هذا في مقولتك المهمة :

( سعد لايبحث عن تعابير شعرية للتعاريف السارية للخيانة بل اجده يبحث عن المفاهيم و المعاني الاخرى للخيانة
و التي لم نكتشفها لحد الان ؛ ليعطيها بعدا شعريا متوهجا و نابضا .
انه لا يبحث عن الوجه المالوف بل عن الوجه المخفي الذي قد يكون اكثر عمقا و اوسع دلالة و اكثر مساحة و شمولية ؛
و هذا ما نلاحظه في مقاطعه الشعرية المتعددة في هذا النص البلوري بانعكاساته المتعددة .
و هذا ليس بالجهد الهين بدون شك ؛
ولكن الشاعر سعد تصدى لها وغامر بالغوص متسلحا بالمعرفة و التجربة
ليخرج من اعماق بحارها هذه الكنوز هذه اللالئ الجديدة )

لااكتمك ياصديقي ان قراءتك الكاشفة هذه قد اضافت للنصوص ابعاداً رائعة وتلمست جوهرها الفكري والشعري والرؤيوي
لك ابتهالات الشكر واشراقات المحبة
دمتَ اديباً مبدعاً اعتز به

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4176 المصادف: 2018-02-10 10:37:37