المثقف - نصوص أدبية

رصاصة حب

حيدر الهاشميكنا صغاراً جداً، لا نعرف معنى الحرب

لا نعرف طعم الخسارة، أو الخيبة، أو الموت !!

كنا نتبادل الادوار فيما بيننا

نتبادل القُبل، قبل حظر التجوال

كان، كلانا يحمل مسدس ماء بيده

كلانا يصوب سلاحه نحو الاخر

ذات ليلة نفذت ذخيرتنا من الدموع !!

شعرت بشدة الألم

وحين سألت الطبيب عن ذلك !؟

قال لي : لا تخف

هي رصاصة حب طائشة، قد استقرت في قلبك إلى الأبد !!

 

حيدر الهاشمي

 

 

تعليقات (2)

هي رصاصة حب طائشة، قد استقرت في قلبك إلى الأبد !!

الأستاذ الأديب. الشاعر المرموق السيد حيدر الهاشمي ، مساؤك أفراح ومسرات

هي الرصاصة التي قتلت نهرًا ، والقت بالغرقى على ضفاف الدموع ، وراحت تصلب بالذكريات على صارية الوقت ..
هل بقى أمامنا ولو ربع أمل أمام غول الوقت ؟؟!!

أبدعت كل الإبداع ، لك تحياتي وسلامي

 

كل الود والتحية لك ولحرفك الجميل الاديبة الرائعة , الاستاذة فاتن عبدالسلام بلان , سعيد بك وباطلالتك ـــ مساء الورد

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4270 المصادف: 2018-05-15 09:03:54