المثقف - نصوص أدبية

تقاسيم في الليل

hanaa alqatheiكانوا جميعا هناك

يتسامرون حول مائدة الشاي والقهوة

والليل لم يكن ليعرف معنى الوحشة

**

في الشرفة المطلة على الزقاق القديم

امضيت ليالٍ أتأملنا

كنّا على مفترق طريق

ولأني أحبُ النهايات السعيدة

انتظرتكَ طويلا

لكنك .. لم تأت

**

نعم .. كانوا هناك

رسموا وجوههم على الأقمار

وأسكروا الليل بالأحلام

غنوا .. وغنوا حتى قدوم الفجر

ثم رحلوا صوب البحر

**

ليتكَ حينها كنت هناك

من دوننا .. من دونهم

عرف الليل معنى الوحشة

 .

د هناء القاضي

12-5-2018

 

تعليقات (14)

  1. زاحم جهاد مطر

الدكتورة الفاضلة و الشاعرة الكبيرة
هناء القاضي
كعادتك بكلمات مختارة بعناية و مصفوفة و مرصوفة بحرفية ؛ تختصرين ازمانا من الذكريات ؛
و النهايات السعيدة غالبا ما تاتينا بعكس ما تمنيناها ؛
و لكننا بالرغم من ذلك نترقب عودتها و ننتظرها يوما .
و تعيد الينا ليلنا الذي لم يكن يعرف الوحشة .
كم جميل و مؤثر هذه الحروف النقية الصادقة
دمت بخير اختنا القديرة

 
  1. د هناء القاضي

أديب المقام زاحم جهاد مطر
ليتنا نستطيع كتابة النهايات كما نشتهي
وليتنا نعيد كتابة فصول حياتنا كما نشتهي
والف لو .. و لو
كل عام وانت بخير
مبارك شهر الصيام وتقبل الله منكم
تحياتي ودمت بأمان الله

 
  1. قيس العذاري

اشتقنا لاشعارك بعد غيابات دكتورة هناء كل ما تكتبيه تحت هذا العنوان يثير الشجون ..
دمت مبدعة وعزيزة

 
  1. د هناء القاضي

الأديب القدير قيس العذاري
من نعم الله علينا أن نكون عند حسن ظن الناس
شكرا لك أستاذي القدير وشاكرة طيب كلماتك
تحياتي ومبارك شهر الصيام
مع الاحترام

 
  1. جمعة عبدالله

الشاعرة القديرة
صور شعرية بليغة في لوحاتها الحسية المرهفة , والتي رقدت في مشاعرها في خزين الذاكرة , وطبعت بصماتها على جدار القلب , مقاطع تعتبر لوحات مرسومة بحروف القلب والوجدان
نعم .. كانوا هناك

رسموا وجوههم على الأقمار

وأسكروا الليل بالأحلام

غنوا .. وغنوا حتى قدوم الفجر

ثم رحلوا صوب البحر
ودمتم في صحة وعافية

 
  1. د هناء القاضي

الناقد القدير الأستاذ جمعة عبدالله
في الحياة محطات ومفارق طرق فرقتنا عن بعضنا
ولولا لعنة الحروب ماكان هذا الشتات
والذي يرحل ينشغل في دوامة الحياة ولا يعود
مبارك شهر الصيام تقبله الله منكم
كل عام وانت بخير

 

نعم كانو هناك يملأون الأمكنة والأزمنة
لكنها فرغت منهم وحلت الوحشة والخراب
نص عميق بكلمات بسيطة
كل التقدير شاعرتنا البهية هناء القاضي

 
  1. مريم لطفي

الشاعرة القديرة د.هناء مساء الورد
تالقت حروفك نجوما ساطعة في سماء الذكريات وانت تجمعينها كقطع حلوى بنكهة الحياة التي اورقت واثمرت احلى الذكريات
ولاني احب النهايات السعيدة
انتظرتك طويلا
لكنك لم تات
يال روعة هذا الوصف المغلف بالحنين ابداع سلمت اناملك طيب التحايا

 
  1. د هناء القاضي

الأديبة القديرة فاطمة الزهراء بولعرس
فراغ و وحشة وحزن يترك الغياب
الفردوس لا يكون هو حين يمسي خاويا
لكنها الحياة والقدر
كل عام وأنت بخير. مبارك رمضان

 
  1. د هناء القاضي

الأديبة القديرة مريم لطفي
الحياة لاتكون منصفة دوما
ومانتمناه يكون أحيانا عكس ماحلمنا بيه
غريبة هي الدنيا
كل عام وأنت بخير وتقبل الله صيامكم

 
  1. بتول شامل

ما أقسى شعور المرء بالخيبة عندما ينتظر نهاية سعيدة فيخيب أمله بعد طول انتظار :

(ولأني أحبُ النهايات السعيدة
انتظرتكَ طويلا
لكنك .. لم تأت )
دمت شاعرة مرهفة أختي الشاعرة د. هناء القاضي

 
  1. د هناء القاضي

القديرة بتول شامل
نعم لاشيء أقسى من خيبة الأمل
ولكن هذه هي شروط الحياة
كل عام وأنت بخير
مبارك صيامكم
أسعدني مرورك .. مع الاحترام

 
  1. يحيى السماوي

ولأني أحبُ النهايات السعيدة
انتظرتكَ طويلا

*

وستبقين منتظرة أبد العمر حتى لو تحققت النهايات السعيدة لك شخصيا ... ستنتظرين طويلا ، ولسبب جوهري هو أنك مفرطة الإيثار : تريدين النهايات السعيدة لكل المنتظرين ـ وأظنك لو وقفتِ على باب الجنة وطلب منك رضوان الدخول ، فستتريثين منتظرة أن يدخل معك كل الطيبين والطيبات !

*

لا أدري كم سنة مرّت على صداقتي وإخائي بهذه الشاعرة العاطرة د . هناء القاضي ـ لكنها حتماً أكثر من عديد ضفائر أربع عرائس قرويات ، فما عرفتها إلآ محبة للزهور والفراشات والعاعصافير وللناس الطيبين ، لذا أحبها الناس الطيبون ، وأحبّها الورد والفراشات والعصافير .

 
  1. د هناء القاضي

السماوي العربق
حياك الله وأسعد أوقاتك بكل طيب وفرح
ماأجمل كلماتك يا شاعري الكبير
الذكر الطيب من نعم الخالق ومحبة الناس من أجمل النعم
شكرا لكل ماخطه قلمك بحقي
كل عام وأنت بخير
رمضان مبارك وتقبل الله صيامكم

 
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4271 المصادف: 2018-05-16 10:46:56