المثقف - نصوص أدبية

ربيعٌ أزرق

سلوى فرحفراشةٌ بيضاءُ طارتْ من أنفاسِي

حلَّقَتْ بجنونٍ.. بكتْ بجنونْ

سألتُهَا: لماذا تبكين؟

قالَتْ: إنني عاشقة ..

طرتُ معها....

إلى كَواكِبَ ومجرّاتٍ

لا عنوانَ لها

تعانقُ ما وراء الوراء

***

سَكِيْنَةٌ،

أَرَقُّ من النَّدى

شفافيةٌ

أشفُّ من الرَوح

ربيعٌ أزرق يمطر هياماً

رقصتُ معه

رقصاتٍ صوفيَّة

لأجل عينية   عشقت الليلك

***

عشقٌ مطرزٌ بأوراق الجنَّة

دفءٌ بعذبِ حنين أبدي

الأنا تذوب في النُّور

طوَّقني شعاعٌ من صفاء

عطرُ السَّرمديةِ

أسكرني

انصهرتُ بخاراً

***

أجنحةُ الطَّيفِ كوَّرتْني

نجمةً في رحمِ الهمسِ

رذاذُ الملائكةِ حوَّلني إلى نسمةٍ

تلاشيتُ في اللهِ

أمطرتْ عينايَ

استيقظتُ أمسحُ أهدابي مُردِدَةً

إنني حُرَّةٌ.. إنني حُرَّةٌ.

***

 

سلوى فرح - كندا

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (17)

This comment was minimized by the moderator on the site

أجنحةُ الطَّيفِ كوَّرتْني

نجمةً في رحمِ الهمسِ

رذاذُ الملائكةِ حوَّلني إلى نسمةٍ

تلاشيتُ في اللهِ

أمطرتْ عينايَ

استيقظتُ أمسحُ أهدابي مُردِدَةً

إنني حُرَّةٌ.. إنني حُرَّةٌ.
------------------------------------------ كأنك في بقعة مباركة تمارسين طقوسا صوفية فتلاشيك في الله يمنحك قدرة التحليق كالفراشات تدور على اطايب الشذا ... تحياتي واشواقي سلوى .. اكيد درجة الحرارة عندكم 52مئوي هههههههههه

This comment was minimized by the moderator on the site

فراشةٌ بيضاءُ طارتْ من أنفاسِي
حلَّقَتْ بجنونٍ.. بكتْ بجنونْ
سألتُهَا: لماذا تبكين؟
قالَتْ: إنني عاشقة ..
طرتُ معها....
إلى كَواكِبَ ومجرّاتٍ
لا عنوانَ لها
تعانقُ ما وراء الوراء
----
أيتها السلوى جميلة الحرف ، رقيقة الكلمة
العاشقات نعم ينتابهن البكاء ساعة الاشتياق، ساعة الحنين، ساعة العزلة ...
محبات لقلبكِ

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة الغالية ذكرى لعيبي.. شكراً لروحكِ المضمخة بالطيب والمحبة والياسمين

This comment was minimized by the moderator on the site

شاعرة الرقة والعذوبة سلوى فرح
ما أجملها من صور شعرية هذه التي رسمتها لنا فانطلقنا مع الفراشة العاشقة الى عوالم يمتزج فيها ما هو صوفي مع ماهو رومانسي
لقد سحرتني هذه المفردة ( الربيع الأزرق) . فما أروعك يا سلوى وما أروع كلماتك
دمت بخير وسعادة
وليغمر الله قلبك بنوره

This comment was minimized by the moderator on the site

العشق حين يقيم في الروح تنطلق فراشات الجمال كلمات مضيئة تقطر حلاوة وجداً يمتزج بالتصوف.
نص جميل يمطر رقةً وحلاوةً

This comment was minimized by the moderator on the site

سَكِيْنَةٌ،

أَرَقُّ من النَّدى

شفافيةٌ

أشفُّ من الرَوح

ربيعٌ أزرق يمطر هياماً

رقصتُ معه

رقصاتٍ صوفيَّة

لأجل عينية عشقت الليلك

الشاعرة المتألقة سلوى فرح .. تقديري وإحترامي

على ترانيم همسك تغرد العصافير وتحكي للقاصي والداني أنشودة اللهفة التي تداعب سطورك اليانعة .. وصف صامت رقيق يتغلغل في خبايا الروح ليوقظها على نسمات بوحه الليلكية .. قلم ناضج أتقن حروفه فصاغها كعقد فريد .. دمت بخير

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المرهف جميل حسين الساعدي حينما تحلق بين ثنايا حروفي يصبح للربيع خضرة مميزة ولنصي رونقاً مختلفاً.. دمت للشعر والعشق عنواناً.. محبتي.

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير عبد الستار نورعلي.. مرورك على نصي المتواضع هو فخر واعتزاز لي..أشرقت وأنرت مع كل احترامي وتقديري وامتناني.. دمت نبراساً للأدب... وكل االشكر مع أجمل باقات الياسمين.







.

This comment was minimized by the moderator on the site

معن الماجد المحترم ..أشكر مرورك العزيز وتعريجك على واحتي المتواضعة.. تحياتي الوردية مع شذى وعبق الليلك ودمت بكل الخير.

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة القديرة
صور شعرية باذخة بالجمال الرومانسي الشفاف , باذخة بالندى والمطر الربيعي العشقي , في عطره وسماءه الزرقاء الصافية . باذخاً في رقصاته الصوفية في انصهار الروح , في العشق والهيام , في سكره الملهم
أجنحةُ الطَّيفِ كوَّرتْني

نجمةً في رحمِ الهمسِ

رذاذُ الملائكةِ حوَّلني إلى نسمةٍ

تلاشيتُ في اللهِ

أمطرتْ عينايَ

استيقظتُ أمسحُ أهدابي مُردِدَةً

إنني حُرَّةٌ.. إنني حُرَّةٌ.
تحياتي لكم

This comment was minimized by the moderator on the site

سلوى فرح
شاعرة الرقة و الجمال
نص رقيق تمتزج فيه العاطفة بالخيال فتتحول الى فراشات من نور تسبح في فضاء الجمال الروحي بصور رومانسية تتلون احيانا بالوان الصوفية في ربيع يستمد زرقته من سماء العشق و بحر الهيام .
و دمت بخير و سلام

This comment was minimized by the moderator on the site

أجنحةُ الطَّيفِ كوَّرتْني

نجمةً في رحمِ الهمسِ

رذاذُ الملائكةِ حوَّلني إلى نسمةٍ

تلاشيتُ في اللهِ

أمطرتْ عينايَ

استيقظتُ أمسحُ أهدابي مُردِدَةً

إنني حُرَّةٌ.. إنني حُرَّةٌ.
ــــــ
الشاعرة هنا لا تني تستقبل ذبذبات عوالم بنفسجية تغري بالتذاوب معها لذا فهي تحاول اللحاق بها مسرعة تنضح لوناً كطائر الحجَل !
أطيب تحية

This comment was minimized by the moderator on the site

رائد المقامة وشاعر الحب والمطر زاحم جهاد مطر.. يزداد نصي رونقاً وزرقة وصفاء بحضورك البهي.. كم أعتز وأفخر بك.. كل الشكر والامتنان

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير القدير سامي العامري.. اطلالتك على نصي المتواضع شرف واعتزاز لي.. كل الشكر ولروحك بستاتين من الياسمين. تحياتي.

This comment was minimized by the moderator on the site

ارى انك لم تردي على تعليقي عن عمد شاعرتنا الرقيقة سلوى اتمنى انك تكون اسبابك لها ما يبررها ودمت بخير

This comment was minimized by the moderator on the site

جمعة عبدالله الكاتب والناقد الكبير أشكر اطلالتك العزيزة وسحر كلماتك المنيرة.. وكل التقدير لجهودك مع أعطر التحايا

This comment was minimized by the moderator on the site

الأديب العزيز حمودي الكناني .. كيف لي أن أتجاهل تعليقك عن عمد وأنت الكاتب والشاعر والصديق الرائع.. أعتذر منك حدث ذلك سهواً.. وكلي تقدير وامتنان لحضورك البهي وباقات الياسمين الى روحك المرحة... نعم الحرارة في مونتريال مرتفعة جداً هذه السنة لكن لم تصل الى درجة 52.. هههه أنرت دائماً.

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4328 المصادف: 2018-07-12 13:14:00