 ترجمات أدبية

ALIENATION

freeyad ibrahimترجمة لنص الشاعر

شازين هيرش

 


 

ALIENATION ترجمة / فرياد ابراهيم

 

Poem by: Shazien Herish

Translation from Kurdish into Arabic by:

Jamal Jaff

Translation from Arabic into English by:

Freeyad Ibrahim

 

In the evening

I talk to the silence

Back to my sad home

Fill the pockets of my overcoat with yellow leaves

I gaze at the faces of the passers-bye

who are melted in stillness

 

In the evening

The sidewalks turn to tombs

I see the dead

 

In the evening

Gypsies read the bottom of coffee cups

And children who dream of breasts nipples

 

At night

Oh! ye darkness

We melt into you

And in the day time

When the sun shines

The birds disappear from the sadness

Inside the exile trees

And the silence covers the worlds

 

In the evening

The pavements are ruined

And the yellow leaves take hold of the collar of my overcoat

They have killed the women and amputated their noses

 

The leaves say

Your sword is destruction and humiliation

While the beggars with their crushed cash

glitter over the shoulders of the homeland

I am charged o! homeland

We lied in the name of paradise

We killed the good and the kind in your name

Even the sidewalks distressed by our impure feet

 

Right in the evening

All sidewalks of my own city

Scatter in the courtyard

Of annihilation

 

4 - 12 - 2014

 

الغربة / شازين هيرش

                        ترجمة إلى العربيّة: جمال جاف

 

مساءً ...

أتحدث مع الصمت

عائداً الى بيتي الحزين

أملأ جيوب معطفي بأوراق صفراء

أحدق في وجوه المارّة

الذائبين في الصمت.

 

مساءً ...

أرصفة الشوارع تنقلبُ الى توابيت

ارى موتي.

 

مساءً ...

غجريات يقرأن قعر الفناجين

وأطفال يحلمون بحلمات الاثداء.

 

ليلاً ...

آه ايتها الظلمة

نذوب فيك

وفي النهار

حينما تبزغ الشمس

تختفي الطيور حزناً

في أشجار الغربة

والصمت يغطي العوالم

 

مساءً ...

الارصفة تتهدم

والاوراق الصفراء يمسكنّ بياقة معطفي

قتلنّ النساء وبترت انوفهن.

 

تقول الاوراق...

سيفك فتك ٌ واذلال

أما المتسولون ونقودهم البائسة

فأنها تلتمع على اكتاف الوطن.

 

أنا متهم ايها الوطن

كذبنا باسم الجنّة

قتلنا الابرار بأسمك

حتى الارصفة ضاقت بأقدامنا النجسة

 

مساءً ...

أرصفة مدينتي

تتبعثرُ في الفناء.

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3014 المصادف: 2014-12-06 11:08:11