 ترجمات أدبية

This brilliance is suspected on

farah aldoskiترجمة لنص الشاعرة

فرح دوسكي

 


 

This brilliance is suspected on / ترجمة: محمد أحمد

 

Written by: Farah Dos

Translated by:MMA

 

Axes and the bread of confusion,

going to wean the cities

Appetite is being as moisture come on palm leaves,

where the sleeping builds its walls

There it is going to abort our cesarean delivery

And it will abort the albumin

Propagating, propagating,

But it never hatches

Our history may respire,

Then the debacle should be revised

And poets may be so terrible

It may commit a crime,

Thus, the flute is going to be extinct

then the out shape of the space will be flattened

yes it will be liquefied

trailing a yellowy  material

to disproving nightingales' presence

therefore, the nebula will drum for extinction

otherwise it will smile

__

 

Nails are as if lungs misgiving on smoke

And the glister looks displeased

The decay should spoil the flowers,

So that the banners will rebel to be covers

Then it will be expanded,

to move the sun down

it colours the monotony,

at a fierce time

 

the mirage is just a spark

it goes to be crowded,

wherever the conspiracies are present

eavesdropping to someone sneezing

threatening all of sidewalks

hunting all who comes there

frustrating the dreamers resolution

frustrating each heart conflicted with choking

and to all I deny,

going to stitch the day dresses

going to be coloured

sharing on this game

Lastly,

I go down

Moving back in the turning point of defects

And from all of the four directions,

roaring sound comes densely to my ears

 

مشكوكٌ بهذا البريق / فرح دوسكي

 

الفؤوسُ ورغيف الحيرة، يفطم المدن

الاشتهاء رطوبة السعف على اسوار النوم

يجهض ولاداتنا القيصرية

يجهض البياض

يتناسل، يتناسل

ولا يفقس!

تتنفسُ تقاومينا

تهذب الانهزام

ترهب الشعراء

ترتكب انقراض الناي

فتسيل ملامح الفضاء

تسيلُ

تخلف الاصفرار

تستهجن إقصاء البلابل

فيطبل السدوم

للانقراض

يبتسم..

 

المساميرُ رئات تتوجس الدخان

والبصيص ممتعض

الفسادُ، يفسدُ الورود

فتفضفضُ الرآيات ستائراً

تتسع

تخطف الشمس

تلون الرتابةِ في جوف الاشتداد

السراب شرارة

تحتشد بمكوث الدسائس

تتنصتُ على العطاس

تتوعدُ الارصفة

تتصيد

تطفئ الحالمين

تطفئ

قلباً يباغت الغصة ..

وأنا أتنكر

أوخز ثياب النهار

أتلون،أنخرط في اللعبة

أنخسفُ

انعكس في الانعطابِ

والدويّ كثافة

على جهاتي الاربع.!!

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3018 المصادف: 2014-12-10 03:35:50