 نصوص أدبية

لا شيء في البال أيتها الخاتمة

زياد كامل السامرائيفي قلب البلاد هناك ..

كلبٌ أعمى  ومعطفٌ نائمٌ

معلّقٌ على الخُطبِ و الأمثال.

كلَّ شيءٍ عابسٍ

يضيق..

يتوارى في صمتٍ زائفٍ مرير

تُشير الأماني اليه أن يستفيق

وما منْ رحم يُعيد الجنين

الى شفتيّ كلمة بيضاء فيه

الى حنجرة كاسرة و دم طليق

سوى آخر نجمة تثرثر

بين أصابعكَ المرتجفة .

حتى الدم ..

وهو يُمسك بلحيته الثلجيّة 

يضمُّ أطرافه الثِقال،

من الوريد الى الوريد

الى جفنيه.

لكأنه الصفيرُ المفاجىء ،

ينحت الروح المضرّجة بالينابيع و الحقول

ناصعا يلوّح في نبض الطرقات المحمومة.

عيناه الحمراوان،

تسقيان ضحكة الفجر

ترسمُ على قميصه الورد وتغلق القلق.

وجه الليل، له دمٌ أيضا

يبحثُ في دمكَ المجروح

عن النصل الغائر في الأيام

يَسقط على ظله فيستره النعاس

يفتحُ بابكَ المُشاع  للتراب و الحجر.

لا شيء في البال أيتها الخاتمة

ولا عُدّة نشتريها للموت

لحياتك العذراء أيتها البلاد

لا شيء في البال وأنا أنصتُ..

أتعقّب خطوات كلب أعمى .

 ***

 زياد كامل السامرائي

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (10)

This comment was minimized by the moderator on the site

اخي الأديب المبدع زياد كامل السامرائي
حقا أقول هزتني صورك الشاعرة حين ينام كلب على خطبة ويمسك الدم بلحيته الثلجية كلماتك تتغلغل في المعاني عميقا عميقا اذلك حقا أقول شاعرية ممتازة امتياز الشمس في الربيع
ومعذرة لتأخري ففد كنت طوال امس في شغل
تحياتي واسلم
قُصي عسكر

قُصي الشيخ عسكر
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي و معلمي الألمعي الدكتور قصي الشيخ عسكر
احترامي و تقديري..

شهادتك و إعجابك هي لغة أخرى لضفاف قصيدتي
أنا أفخر بها حقا.

دمت بخير و عافية
وعمرا مديدا للابداع و التألق.

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

زياد كامل السامرائي الشاعر المبدع
ودّاً ودّا

يبحثُ في دمكَ المجروح
عن النصل الغائر في الأيام
يَسقط على ظله فيستره النعاس

في هذا النص الشعري وفي النصوص السابقة التي نشرها الشاعر في المثقف
يجد القارىء أن نص زياد يعتمد على تشكيل خاص تضطلع به المخيلة بعـدَ
تفكيك مفردات الواقع لإعادة تركيبها وتشكيلها تشكيلاً جديداً وهذه التقنية الشعرية
هي الأجمل لأنها تحتفظ بالواقع كمادة أولية ومرجعاً ولكنها في ذات الوقت
تعيد تركيبه حسْبَ رؤية الشاعر ورؤاه أي ان الشاعر ليس صدى حرْفياً للواقع
ولا ردّ فعل فقط بل هو يبدع واقعاً جديداً من حطام واقع آيلٍ للسقوط .
المخيلة عند الشاعر وفي نصوصه هي النحلة الذهبية التي تصنع عسل الشعر
والشعر الحديث يعتمد عليها أكثر من اعتماده على البوح كما هو الحال في الشعر
التراثي , وما تصنعه المخيلة يبقى قابلاً للتآويل حتى بعد ذهاب الدافع لكتابته
أي ان الشعر الذي تصنعه المخيلة شعر يتجدد في كل قراءة .
دمت في صحة وإبداع أخي زياد .

جمال مصطفى
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر الكبير المبدع جمال مصطفى

أولا نحمد الله على عودتك طيبا معافى بين إخوانك وزملاءك ..

ثم أشكر لك قراءتك المستبصرة فيما تراه داخل النص و الإتيان بما هو خارجه ..
فهي بلا شك من عارف ماهر بفنون الشعر و تجارب نقده.
وفي كل مرة أجدك تمزج كأس القصيدة بخمرة نقدك التي تشفي سقام القلب.

تقديري و محبتي أيها المبدع الجليل.

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

هذه النصوص الشعرية اشبه بجبل جليد، لا ترى منه الا القليل في الظاهر لكنه يختزن كتلة كبيرة من المعاني تلوح بالتلميح احينا وبالترميز احيانا اخرى لكنها عميقة وتخفي ورائها شاعرية واعدة

نتشارك معك في التالم على وطن منتهب

دمت بسلام ايها الاخ العزيز الشاعر البارع زياد.

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

الأديب الشاعر المبدع عادل الحنظل

شكرا لعناوين رؤاك في ظاهر و باطن النص

أعتز بها .. أضمها و أحرص على ان تكون من أوراقي
و شواهد أصدقائي الطيبين.

دمت بخير و عافية

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
تملك ابداع متمكن في الصياغة الصورة الشعرية , في اسلوبيتك المتميزة في صياغة الشعر ورؤيته التعبيرية الدالة في الايحاء والمغزى . التي تتناول جزئيات ومفردات الواقع القائم وتجميعها , لتشكل الصورة الكاملة لهذه الجزئيات والمفردات . التي تنطلق من عنوان بارز بوضوح وهو : في قلب البلاد هناك . ثم جزئيات او مفردات الصورة هي : الكلب الاعمى في معطفه النائم , متعلق بوجدانه بين الخطب والامثال , في زيف مرير . فهذه هي مفردة من مفردات الصورة الكلية لواقع القائم . بأن الطائفية تحول الانسان الى كلب اعمى ينام ويستيقظ على خطابها الطائفي المقيت . الصورة الاخرى هروبه من الحقيقة والواقع . الصورة الثالثة , هي الخيبة التي تنهشه بأن يمسك لحيته الثلجية ( البيضاء ) بحيرة وقلق . والصورة الرابعة. هي الدم الغائر في الجرح , فيسقط لكي يشيع الى التراب والحجر . هذه خاتمة الصورة الكلية لاشيء في البال . طالما الكلب الاعمى يتبع خطوات الخطاب الطائفي
ترسمُ على قميصه الورد وتغلق القلق.

وجه الليل، له دمٌ أيضا

يبحثُ في دمكَ المجروح

عن النصل الغائر في الأيام

يَسقط على ظله فيستره النعاس

يفتحُ بابكَ المُشاع للتراب و الحجر.

لا شيء في البال أيتها الخاتمة
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

المبدع الأستاذ جمعة عبدالله

شكرا لمقامك العالي وبحثك عما يكتنف النص من معنى

أحييك أيها الصادق النبيل .. حيث أخذت النص من يديه
استشفيت منه خلاصة
وأشرقت منه صور مثنى و ثلاث و رباع.

دمت بالف عافية و خير

أخي المتألق جمعة عبدالله

زياد كامل السامرائي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر زياد كامل السامرائي

مودتي

لا شيء في البال وأنا أنصتُ..
أتعقّب خطوات كلب أعمى .

تحوم لا اراداتنا حول قبورنا التي لم نختارها.. وقبل ان يشيع
نعش حياتنا الصاعدة نحو العدم.. فلا نبتل الا بالأدلاء.. فكيف
اذا كان دليلنا كلب اعمى..

دمت بصحة وابداع

طارق الحلفي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر المبهر ..الذي حروفه النبع
وغنائه قلائدا من نار

الجميل طارق الحلفي..

يسعدني كل مرة ان تكون هنا كلماتك تمرق
كما تمر الأحلام على وسادة بكماء.

دمت بالف عافية و ألق

زياد كامل السامرائي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4779 المصادف: 2019-10-06 01:49:19