 نصوص أدبية

أغنياتُ صيفٍ لا يرى وجهي

العامرية سعداللهألوذُ بالحلم

وأثبّتُ قدمَيّ بركابِ الوِهْمِ

أتسكّعُ فِي أرْوِقَةِ طُفولَتِي

تتساقطُ فراشاتٌ

تَسْتلّني من نِثارِ الضّوءِ

قاتلٌ ..قاتلٌ..قاتلٌ

هذا الفراغُ؛

ووجهكَ ماثلٌ بيني وبينَ الطريقِ الطويلِ

يُسائلُ المياهَ عن أوّلِ قطرةٍ

فاضتْ من الكأسِ..

*

الصّمتُ بحرٌ ساكنٌ

لا موجَ فيه

ووجهُكَ عامرٌ بالفراغِ...

قاتلٌ ؛قاتلٌ؛قاتلٌ

هذا الصّمتُ ..

*

أفكّرُ في صيفٍ ضيفٍ..

صيفٍ يعبرُ كلّ الأزمنةِ القديمةِ

ويفتحُ شبّاكي على اللاحدودِ..

على الذين رَحلوا

وتركوا تفاصيلَهم الصّغيرة َ

على ظلّي ...

الصّيفُ نارٌ تعبرُ أسوارَ ليلي

تمزجُ ألوانَها على لوحةٍ لا ظلالَ لها ..

*

الصيفُ بحرٌ أزرقُ

سماءٌ تمطرُ غيماتُها

تسقي امرأةً تفترشُ العراءَ ..

ماذا لوْ يجيءُ الشتاءُ

فأغلقُ كلَّ المنافذِ

وأقفلُ المسالكَ الخاويةَ

وأفترشُ بقاياكَ النّاعمةَ ..

لا ظلالَ تَرْسمُ ليلَنا

لا مرايا

تُحصي الزّمنَ المتسارعَ

في نبضِنا

لا نوافذَ تطلُّ علينا

وحدَه وجهي يملأُ عينيْكَ ..

***

العامرية سعد الله - تونس

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4836 المصادف: 2019-12-02 01:16:54