 نصوص أدبية

من أيام الغابة

حسين فاعور الساعديفي الصبحِ

العتمةُ تتراجعْ

ضوءٌ يتسرّبُ ساطعْ

قطٌّ يحملُ فأراً

يستسلمُ و... يدافع

لا أدري قلبي مع مَنْ

مع فأرٍ مظلومٍ

أم معَ قطٍ جائع!

**

الظهرُ

غيومٌ ترحلُ هاربةً

الغابةُ تستسلمُ،

ترفعُ رايتَها البيضاءْ

تتساقطُ أوراقُ الأشجارْ

تتلاشى أشباحٌ وظلالٍ،

تختبئ فراشاتْ

يستفردُ بالساحةِ صرصارْ

يلقي خطبته العصماءْ

**

العصرُ

فحيحُ زوالْ

وحواجزُ وعساكرْ

في طرفِ الغابةِ جيشُ ذئابٍ

ينتظرُ العتمةَ،

يترصّدُ،

يؤمنُ أنّ السطوَ حلالْ

**

المغربُ

ضوءٌ ينسحبُ

الظلمةُ تقتربُ

بردٌ كالخنجرِ ينتصبُ

في الغابةِ عصفورٌ

لا أدري أمقيمٌ أم مغتربُ

لا أدري يُنشدُ أم ينتحبُ

يرقُصُ أم يرتجفُ

يبحثُ عن ركنٍ دافئْ

أم يشتمني إذ أحسدُهُ

**

منتصفُ الليلِ

هدوءٌ زائفْ

الغابةُ تحلُمُ

والأفعى نائمةٌ

وغزال يتسلّلُ خائفْ

يرتفعُ صياحُ الديَكةِ

تُنهمرُ قذائف

**

حسين فاعور الساعدي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (16)

This comment was minimized by the moderator on the site

من اين القذائف تفتي.
من يد ترتجف ام من قلب مرعوب
يوجد نوع من التردد في ذهن القصيدة.
لكنها تلعب بالكلمات و التراكيب بشكل اداري منضبط و فني.

صالح الرزوق
This comment was minimized by the moderator on the site

المترجم الدكتور صالح الرزوق
مساؤك خيرات وبركات

القذائف هي القذائف والعتمة هي العتمة اما العصفور فلا ادري ايرقص ام يرتجف
اشكر مرورك.
تحياتي

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

في الغابةِ عصفورٌ

لا أدري أمقيمٌ أم مغتربُ

لا أدري يُنشدُ أم ينتحبُ

يرقُصُ أم يرتجفُ
----------
صبحك الله بالخيرات أستاذ حسين
هي حياتنا فعلاً باتت كأنها غابة ..
احترامي واعتزازي

ذكرى لعيبي
This comment was minimized by the moderator on the site

الأديبة الشاعرة ذكرى لعيبي
مساؤك خيرات وبركات

اشكرك على متابعتك وعلى كل كلمة في تعليقك. الخير قادم ان شاء الله.
تحياتي وتقديري

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

أول ما يلفت النظر في هذا النص المتماسك والقوي أن الشاهعر حول الوقت إلى حيوانات صغيرة هناك وقت تمثل بفط وفأر ومسألة الافتصاد التي شغلت العالم من مادجيين وروحانيين ومدارس أخرى صراع من أجل البقاء وهناك وقت تمثل بالأفعى ووقت آخر أو زمن يمثله غزال رمز القدسية والجمال زالحب عندنا نحن العرب وهناكم زمن البكاء والضعف هو الذي تجلى بالعصفور
إختيار رائع حول فيه الشاعر الزمن الى مخلوقات أو المخلوقات إلى أوقات في عملية تبادل بين الطبيعة وربما تكون هذه المخلوقات نحن أي أنسنة الطبيعة وفق مفهوم القلب الفني
نص مؤثر فعلا وجميل بامتيازقصي عسكر

قصي عسكر
This comment was minimized by the moderator on the site

الروائي الرائع والشاعر الكبير د. قصي عسكر
مساؤك الخيرات والبركات

اعتز وأفتخر بتعقيبك المثري والقيم الذي انار جوانب نصي المظلمة وزاده عمقا.
الطبيعة تكون جزءا منا في كثير من الأحيان فنرى فيها تجسيدا لما نحن فيه.
اشكرك جزيل الشكر على كل كلمة.
رعاك الله.
تحياتي.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

غيومٌ ترحلُ هاربةً

الغابةُ تستسلمُ،

ترفعُ رايتَها البيضاءْ

تتساقطُ أوراقُ الأشجارْ

تتلاشى أشباحٌ وظلالٍ،

تختبئ فراشاتْ

يستفردُ بالساحةِ صرصارْ

يلقي خطبته العصماءْ

والدي القدير ا.حسين فاعور الساعدي سلام الله عليكم ورحمته وبركاته وتحية طيبة تليق بقلمكم المبدع ..
حقيقة وانا أتجول بين تفاصيل اليوم أحسست بأني اقرأ هايكو ببصمة خاصة
قصيدة عالية الرمزية ترجمها الشاعر بطريقة ذكية معبرة جدا عن تفاصيل الحياة متجسدة باليوم وقد اختار الغابة كناية عن الحياة والحق انها غابة!
ثم اختار الاشجار كناية عن الفصول واختار مخلوقات بعينها اتخذت العديد من الرموز الحية التي تعبر عن موضوع القصيدة بطريقة مبهرة..
قرات القصيدة اكثر من مرة
بورك قلمكم والدنا القدير ودمتم بخير وامان

مريم لطفي
This comment was minimized by the moderator on the site

ابنتي العزيزة الشاعرة والأديبة مريم لطفي
مساؤك خيرات وبركات

كم فرحت ان نالت قصيدتي رضاك. وكم انا فخور بتقييمك لنصي.
في الحقيقة انا لم افكر بالهايكو وليس لي اي تجارب في هذا المجال.
اشكرك على كلماتك وملاحظاتك القيمة.
رعاك الله.
تحياتي.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

قطٌّ يحملُ فأراً

يستسلمُ و... يدافع

لا أدري قلبي مع مَنْ

مع فأرٍ مظلومٍ

أم معَ قطٍ جائع!
ـــــــــ
مقطوعة في منتهى الشاعرية
والقلق العميق والسؤال الخالد عن سر الشر في العالم .
يطرح ما يشبه هذا السؤال، سؤال العدال والخير والجمال في الكون على شكل تمزق
الشاعر البولوني ميووش وهو عارف أن الكون لا يرد ولا أحد يجيب ..
فيقول الشاعر: يعصرني ألم قريب من الألم الجسدي .
مودتي

سامي العامري
This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الشاعر المميز سامي العامري
مساؤك خيرات وبركات

كم اسعدني ان نال نصي المتواضع رضى سامي العامري. هي محاولة للتعبير عن المتاهة من حولنا.
اعتز بكل كلمة في تعليقك القيم والثري.
رعاك الله.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير حسين فاعور الساعدي ، صباحك الخيرات والمسرات ، تحياتي على الدوام ..

___

قطٌّ يحملُ فأراً
يستسلمُ و... يدافع
لا أدري قلبي مع مَنْ
مع فأرٍ مظلومٍ
أم معَ قطٍ جائع!
ـــــــــ

نص عميق بدلالاته الظاهرة والباطنة ، وتصوير بليغ للحياة وتشبيهها بالغابة رمزًا ومجازًا ، حيث يأكل القوي الضعيف ، ويسدد القاتل رصاصته الى رأس البريء ، ويستأصل الحزن بسواده بياض الأمل والفرح ..

__

منتصفُ الليلِ
هدوءٌ زائفْ
الغابةُ تحلُمُ
والأفعى نائمةٌ
وغزال يتسلّلُ خائفْ
يرتفعُ صياحُ الديَكةِ
تُنهمرُ قذائف

__

الجميل في النص لعبة الوقت ، فالزمان والمكان والإنسان هنا يصنعون التاريخ النقي والدموي أكثر ، الدموي الذي يصنع الظلمة والارتجاف والخوف وحرب النفس حيث تتسارع اليه قذائف المفاجآت الضالة من كل فكر وروح ومادة ..

بوركت أستاذ حسين ، تقديري وكل السلام ..

فاتن عبدالسلام بلان
This comment was minimized by the moderator on the site

الاستاذة الشاعرة فاتن عبد السلام بلان
مساؤك خيرات وبركات

اسعدني ان نال نصي رضاك .
شكرا على كلماتك التي وردت في تعقيبك القيم الذي اثرى نصي المتواضع وزاده عمقا.
رعاك الله .
تحياتي.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

لا أدري قلبي مع مَنْ

مع فأرٍ مظلومٍ

أم معَ قطٍ جائع!

الشاعر والاديب المكافح الاخ حسين فاعور الساعدي
أحسنت وأجدت التعبير والتصوير في هذه القصيدة التي تحكي حياتنا. لقد جعلونا في تشتت فكريا ومعاشيا فلم نعد ندري اين الخطأ وأين الصواب.
الاسئلة والاستغراب في النص يوحي بنظرة فلسفية معمقة لما يجري حولنا، فالحياة (الغابة) تستلم تحت هذا الضغط برغم شريعة الغاب القاسية.

دمت بحفظ الله ودام ابداعك أخي الجليل حسين

عادل الحنظل
This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ العزيز العالم والشاعر عادل الحنظل
مساؤك الخيرات والبركات

اشكرك جزيل الشكر على كلماتك المعبرة عن روحك الطيبة النقية وفهمك العميق لما وراء الكلمات. اعتز وافتخر برضاك عن نصي المتواضع.
رعاك الله من كل سوء .
تحياتي وبانتظار نصوصك الجميلة.

حسين فاعور الساعدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعر القدير
براعة في تسجيل ورصد يوميات الغابة , بهذا التكامل في الصورة المعبرة والبليغة , منذ الصباح حتى منتصف الليل . هذه حيرة القلب الى اي جانب يقف , مع الفأر المظلوم , أم مع القط الجائع . في الظهر تستلم الغابة , عند العصر تطوق الغابة بالحوجز العسكرية من جيش الذئاب . المغرب , الكل يتهيئ للمعركة . في منتصف الليل الهدوء الذي يسبق العاصفة حتى الصباح يصاب بالفز عندما تنهمر القذائف . هذه حالتنا المأساوية , هل نستطيع ان نغير هذه الغابة الملعونة .
منتصفُ الليلِ

هدوءٌ زائفْ

الغابةُ تحلُمُ

والأفعى نائمةٌ

وغزال يتسلّلُ خائفْ

يرتفعُ صياحُ الديَكةِ

تُنهمرُ قذائف
ودمت بخير وعافية

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

الناقد والمترجم جمعة عبد الله
مساؤك خيرات وبركات'

اشكرك جزيل الشكر على التعليق القيم الذي اثرى نصي المتواضع وزاده عمقا وجمالا.
رعاك الله لتظل منارة ونبعا للعطاء.
تحياتي واحترامي.

حسين فاعور الساعدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5255 المصادف: 2021-01-24 00:29:24