ملف: المرأة والمجتمع .. الطموحات والقابليات

دور المرأة في بناء المجتمع

sabahshakir alagamان تطور ورقي اي مجتمع بات يقاس بدرجة التطور الثقافي والاجتماعي للمرأة ومساهمتها الفعالة في البناء الحضاري للمجتمع. فالمجتمع الذي يصل الى احترام المرأة والتعامل معها كانسان متكامل له كامل الحقوق الانسانية وآمن بدورها المؤثر في بناء وتطور المجتمع يكون مجتمعاً قد بلغ مرحلة من الوعي الانساني وفهم  اسس التربية الانسانية الصحيحة والتي تتحمل المرأة وزرها الاكبر ويكون قد تخلص من التقاليد والاعراف البالية التي سادت المجتمع والتي تسحق كرامة المرأة وتضعها في مكانة اقل من مكانتها الحقيقية.

ان اغلب المجتمعات العربية  بضمنها المجتمع العراقي تنظر الى المرأة نظرة دونية متخلفة لذلك  لم تحظ باي اهتمام لرفع مستواها الثقافي و الاجتماعي ولم يوضع لها خططاَ مدروسة ومنظمة للنهوض بواقعها الثقافي او الاجتماعي.

لبناء مجتمع مزدهر و متطور يرقى الى مستوي الامم الراقية لا بد له من وضع مرتكزات اساسية لوضع المرأة في المكان اللائق بها  لبناء المجتمع الراقي ومن هذه المرتكزات:

1- القضاء على الامية الابجدية بين النساء وذلك بتعليمهن القراءة والكتابة والتي تعتبر الخطوة الاولى لرفع المستوى الثقافي للمرأة وزيادة وعيها لتكون فاعلة في بناء المجتمع وتطوره.

2- المشاركة الفعالة للمرأة بالأنشطة الثقافية والفنية وذلك بتشجيعها بكتابة الشعر و القصة و المسرحية وتسهيل نشر نتاجها الادبي  واقامة الدراسات النقدية لتطويره وتشجيع المرأة  على المشاركة الفاعلة في الانشطة الفنية كالموسيقى والمسرح والفنون التشكيلية المختلفة كالرسم و النحت والزخرفة وحسب قابليتها.

3- قيام الدولة بإصدار التشريعات لحماية حرية المرأة وضمان حقوقها المدنية كاملة واطلاق طاقاتها الابداعية وتدافع عن حقوقها ومكانتها الاجتماعية وحمايتها من العنف والاذى ومن العادات والاعراف العشائرية البالية التي تحط من كرامة المرأة وشخصيتها.

4- ان تأخذ منظمات المجتمع المدني وخاصة النسوية منها دورها الحقيقي في بناء ثقافة المرأة وزيادة وعيها وذلك بأنشاء نوادي وجمعيات ومراكز ثقافية كذلك فان لهذه المنظمات دور فاعل بالعمل على تثقيف المجتمع وتغيرعقلية ابنائه نحو احترام المرأة واهمية دورها في بناء المجتمع وتطوره.

5- وضع مناهج تربوية للمدارس بجميع مراحلها وللجامعات تدعم احترام المرأة والاعتراف بأهمية دورها كمربية وكَمَدرسة لأعداد جيل واعي يعمل على بناء وازدهار الوطن.

ان اهم مرتكز اساسي لبناء وتطور ثقافة المرأة وزيادة وعيها للنهوض بالمجتمع هو توفر الامن والاستقرار السياسي للبلد وبدونهما لا يمكن النهوض بواقع المرأة الثقافي والاجتماعي وبالتالي لايمكن بناء مجتمع متطور ومزدهر.

ان التطور والبناء الحضاري لأي مجتمع مرتبط ارتباطاً وثيقاً بتطور ثقافة ووعي المرأة ومساهمتها الفعالة بهذا البناء ليكون مجتمعاً مدنياً وقائماً على المواطنة وحقوق الانسان والعدالة الاجتماعية والمبادئ الانسانية  ولا يمكن لأي مجتمع ان يبني حضارة دون ان تساهم فيه المرأة مساهمة فعالة.

 

صباح شاكر العكام

 

خاص بالمثقف: ملف: المرأة والمجتمع ... الطموحات والقابليات

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (31)

This comment was minimized by the moderator on the site

تسلم الايادى

ميرو دى انا
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا كتيرا على المعلوات الله طولك في عمرك

بسمة
This comment was minimized by the moderator on the site

ميرسي جدا جدا على هذه المعلومات

فرح
This comment was minimized by the moderator on the site

جزاك الله خيرا

ريم
This comment was minimized by the moderator on the site

المراة مدرة ادا اعددتها اعددت مجتمع صالح

رباب
This comment was minimized by the moderator on the site

المراة وصى عليها الرسول و شكرا

رباب
This comment was minimized by the moderator on the site

الله يجازيك شكرا

ريان
This comment was minimized by the moderator on the site

المراةمدرسة أ>ا اعددتها أعددت شعبا طيب الاعراق

اميمة
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا

اميمة
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا على المعلومات

فاتي
This comment was minimized by the moderator on the site

شكراااااا جزيلاااااا

هاجر
This comment was minimized by the moderator on the site

و

روما
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا جزيلا على الكلام العطر

بتول
This comment was minimized by the moderator on the site

كلام رائع شكرا على المعلومات

kamilea
This comment was minimized by the moderator on the site

ميرسي بوكو علي المعلومات .ربي يجازيكم كل خير

الهام هوهو
This comment was minimized by the moderator on the site

merci beaucoup de linformation

alya
This comment was minimized by the moderator on the site

الشكر الخاص للسيد المثقف صباح شاكر العكام على هده المعلومات

رهف
This comment was minimized by the moderator on the site

شكر

ميمي
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا جزيلا على المعلومات لكن هيهات ان يفهم هذا المجتمع العربي ويقوم بتطبيقة

lala
This comment was minimized by the moderator on the site

ولقد بلغت من الرقي اعلاه شكرا جزيلا

رانية
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا" على المعلومات المفيدة ولكن أتمنى أن تصل افكارك الى مبتغاهاو تفهمها بعض المجتمعات المتخلفة

لوليتا (:
This comment was minimized by the moderator on the site

جزاك الاه خيرا

فرح
This comment was minimized by the moderator on the site

جزاك الاه خيرا

فرح
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا

بهاء
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا لقد تغيرت نضرة المجتمع الفيلالي بأفكارك.

سكينة و سلمى.
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا لقد تغيرت نضرة المجتمع الفيلالي بأفكارك.

سكينة و سلمى.
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا كتير

ساجدة
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا

اسامة
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا

اسامة
This comment was minimized by the moderator on the site

تتمطكن

زز.زززووو
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا على المعلومات لأنها ساعدتني في دراستي شكرا كثيرا

aya
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2377 المصادف: 2013-03-09 10:26:42