صحيفة المثقفسيقانها الملتوية

تزيدها جمالا

عصا موسى/بامبو*

2

ارجوحة مهجورة

 بين فتحات المقعد

تعربشت ادغال!

3

في قلب العاصفة

يتعكز احداهما على الاخر

عجوز وعجوزة

4

في السماء الحالكة

تثبت وجودها

نجوم

5

رؤوس الاشجارا لذهبية

على السفوح

شمس آفلة

6

كل الصور

تبدو ليلا

شمسية!

7

ذرة..ذرة

تحسب الوقت

ساعة رملية!

8

ملائكة راقصة

بحيرة متجمدة

ساحة تزلج

9

رائحة الشتاء

تملأ الافق

مداخن

10

سماء جهنمية

سحب تموج

غروب

11

قبيلة الغجر-

 الحيوان يتقن دوره جيدا

سيرك

12

تترك إشراقتها الباهتة

خلف أشجار الغابة

شمس الشتاء

13

تتراقص بين أصابع العجوز

طيّعة

أعواد الخيزران

14

شارع خالٍ

وهج المصابيح

بارد

15

ذلك الجناح الصامت

تهدهده الامواج

قارب

16

بعينين ناعستين ويدين مرتجفتين

يتقن حياكة السلة

عجوز

17

أمواج هادرة

نوارس مرفرفة

مرفأ

18

كل صباح ارى وجهي

بوجهه

فنجان قهوة

**

مريم لطفي

.....................

*عصا موسى:هو احد النباتات التي تضفي جوا من الجمال والسكون على المنزل ويقال انه جالب للحظ لما له من طاقة ايجابية .

 

 

حاتم حميد محسنجورج بيركلي (1685-1753)

ترجمة: حاتم حميد محسن


لا وجود لشيء واحد

العالم مجرد فكرة

العالم مجرد فكرة

إله رحيم

إله رحيم

***

...................

جورج بيركلي: أسقف وفيلسوف ايرلندي، اقترح واحدة من أكثر النظريات جرأة وغرابة . على خلاف بعض الأساقفة، كان بيركلي مؤمنا بصدق وبإحساس مرهف. لقد صُدم من الفكرة التي كانت آنذاك شائعة بفعل تأثير نيوتن وديكارت، في ان الكون أساسا ليس الاّ ماكنة كبيرة وُضعت في حالة حركة بتوجيه من الله. حالما تعمل الماكنة، يقف الله فقط بجانبها في بزته كالميكانيكي السعيد، الذي يتدخل فقط عندما تتعطل الماكنة عن العمل. انها كانت فكرة قبيحة. ولكن أين الجمال في الرؤية؟

2254 جورج بيركليإستجابة بيركلي كانت عبقرية (او مجنونة): عالم المادة غير موجود حقا، أنت ربما تعتقد ان التفاحة التي تأكلها لها وجود مادي مستقل. ربما تراها، تتذوقها،تشمّها، وحتى تستمع الى صوت مضغك الرائع لها. ولكن بالنسبة لبيركلي، في الحقيقة ما موجود هناك هو فقط تجارب، لا وجود لشيء مادي خلفها. تلك التفاحة تشبه أي شيء آخر، توجد فقط في الأذهان: في ذهنك، وفي ذهن الآخرين، وبالنهاية، في ذهن الله. أشياء كالمنضدة والكرسي هي افكار تُدرك بواسطة الذهن وبالتالي هي لا يمكن ان توجد بدون ان يتم تصوّرها. في عبارة بيركلي اللاتينية esse est percipi "ما يكون هو ما يُدرك". صحيح ان العالم الذي ندركه بحواسنا يبدو ماديا، لكن بيركلي لا يرى ذلك الاّ وهماً: كل ما موجود حقا هي الافكار والأذهان التي تتصورها. لا وجود لمادة. اذاً، من أين تأتي تلك الأفكار في النهاية؟ من الله، طبعا.

فقط الناس الحمقى واللامبالون يستمرون بالاعتقاد خلاف ذلك. يقول الأسقف، اذا وجدت صعوبة في الاعتقاد بهذا، عندئذ انظر الى الانجيل، انه ايضا لايقول بوجود عالم مادي مستقل عن ذهن الله.

ربما لسنا وحدنا نواجه صعوبة  في قبول هذا، قيل ان الفيلسوف الفرنسي مالبرانش Malebranche لم يعد موجودا في العالم المادي بعد معاناته من سكتة دماغية بسبب الجدال مع أفكار بيركلي.

 

 

صحيفة المثقفمتى تفتحين

اكمامك!

ايتها الوردة

2

ياللاناقة

لوحات ملونة على ريشه

طاووس

3

قفزة..قفزتان

يرنو صبي

الى ثمرة نبق

4

لم يبق ما يهديه لزوجته!

في عيد الحب

بائع الورد

5

انقلبت الشاحنة

لازال الراديو يعمل

حادثة على الطريق

6

شمس غاربة

على تغضنات البحر

طريق برونزي

7

أسلاك شائكة

تتسلل بمهارة

أعشاب خضراء

8

انت ايضا تبكي

على اطلال الشجرة

ايها العندليب

9

لمن تزمر

بعد رحيل القطيع

ايها الراعي

10

حذار

من بنادق الصيادين

ايها النسر الصغير

 

11

عرف قيمة جناحيه

بعد ان هرب

عصفور سجين

12

في عينيها

اكثر من لغة

فتاة خرساء

13

يغني

خارج السرب

عصفور ساعتنا

14

جراحه

تسليهم

ثور مصارعة!

15

تشرقين

على كل النوافذ

ايتها الشمس

16

مهجورة

بعد الحصاد

فزاعة

17

تحتفل بعيدها

في دار المسنين

أم..!!

***

مريم لطفي

 

صحيفة المثقفأبيض.. أبيض

العجوز ينثر بياضه بكل مكان

ثلوج

2

تحت مهب الريح

الشجر والثلج

يتعانقان

3

طقس بارد

سحب رمادية

شعر العجوز كذلك!

4

في هذا الطقس البارد

كل الافواه

تدخن من البرد!

5

ضوء شاحب

طقس بارد

قطار يبتعد

6

صباح متجمد

جثمانها بين اوراق الورد

نحلة!

7

بدأت ندف الثلج

بالتساقط

الشتاء يعبّد ارضه!

8

بين أحجار الممشى

بالكادِ يشق طريقه

سرخس صغير

9

ضباب آخر

على النافذة

غلاية!

10

الثلوج غمرت

كل شئ

حتى صندوق البريد!

11

صباح متجمد

عصفور يزيح الثلج

عن ثمرة صنوبر

12

ذابت الثلوج

بعضها مازال عالق

أزهار العليق

13

تحت الشمس الدافئة

يتصبب عرقا

جبل جليدي

14

ألبرك الزجاجية

تغري الاقدام لتهشيمها

صقيع

15

بين الاغصان المتجمدة

بالكاد يتشبث

خيط عنكبوت

16

تعويذة

الرياح البرية

صفير

17

اكتمي حزنك ايتها الزهرة

قد لا تظهر غدا ايضا

شمس

18

ينظر الموقد

بنهم

للكرسي الهزاز!

19

على الضفاف الباردة

يحلم بكوب قهوة ساخنة

صياد سمك

20

البياض في كل مكان

ماذا ستضيف

ايها القمر!

***

مريم لطفي

 

 

مريم لحلوالشجرة الوحيدة

بعيدا تطوح الشمس

بظلها

٢

ليلة باردة-

في ظلام الشرفة يدخن

بينما ظله ينتحر

٣

ضباب-

الريح تحت قدمي

والباقي خيال

٤

منتصف يناير-

فنجان قهوة الخال

على قبره تشرب منه الطير الآن

٥

عمرها عامين

الوردة التي ولدت

قبل منتصف الليل بدقيقة

٦

فلفل أحمر-

عقد الخالة الأغلى

يزين الجدار

٧

جنازة

جنب الجثة الباردة

قطة تتشمس

٨

رمانة متصدعة

الغروب هذا المساء

٩

عضة طفل على تفاحة

بسرعة قياسية

تصير درداء

١٠

مغارة الجبل

فم شره

يبتلع الصدى

١١

زهرة برية

ترمم

نشاز الرصيف

١٢

يا لهذا الطفل!

بشيء من دفء صدر جدته

يمضي إلى البقال

١٣

صباح العام الحديد-

الأوراق الميتة

تسد الممر

١٤

شتاء-

بعد كل ذلك الذهب

دالية أمي يعلوها الصدأ

١٥

دجنبر -

الكمامات تكتم الضحكات

ودخان الأفواه

١٦

الحسناء الحزينة-

يا للدمعة الكبيرة

الساقطة من سماء صافية!

١٧

منزلي الأول،

كما تركته

عقد الفلفل الأحمر

١٨

ثروة الفلاحة

عقود تين

وبصل

١٩

عصر الكمامات

حتى ذو الوجهين

أراه بنصف وجه

٢٠

عصر الكمامة-

لاعبا الشطرنج

نصف وجه لنصف وجه

٢١

يا للحسرة!

وجها لوجه

وأنفاسنا لا تختلط-

عصر الكمامة

٢٢

فتاة شاردة كالقمر تماما

تحتاج الظلام كله

لتضيء

٢٣

يا لَصفاء الماء

حتى إنه يفضح

أحجار الوادي!

٢٤

‏يا للصفاء القاتل !

‏ بزجاج نافذتي

‏مرتطما يموت العصفور

٢٥

سماء صافية

ليس بها مكان

لحفظ سر

‏٢٦

على الجليد

تتزلج أيضا

أوراق الخريف

٢٧

تلك الجديلة -

يا لكيمياء الزمن !

كيف يصير الذهب فضة؟

٢٨

العودة إلى الديار-

دفء المدينة البعيدة

مازال داخل حقيبتي

٢٩

يوم بارد

إنه الهايكو ينقدح

بينما يغزو الموت العالم

***

مريم لحلو - المغرب الأقصى

 

 

لطفي شفيق سعيدزقزقة أخيرة وينتهي النهار!!

قديما سألت جدتي رحمها الله: لماذا لا أرى العصافير ميتة في اعشاشها؟ فقالت: لأنها قد شربت ماء الحياة!


 

هنيئا لك أيتها العصافير

ماء الحياة والعيش الرغيد/

فلم يمسسك بدائه كفيد!

 

تموت العصافير....

في زمكان/

دون ضجيج!

 

أيها العصفور الرقيق:

ما أسعدك؟/

تموت بلا أحزان!

 

أقتل كفيد....

بدلا من أن تقتل/

عصفورا وديعا

 

يا لهذه الشراسة!

يصطاد الصغار العصافير/

ليقزقزها الكبار!!

 

على شجرة مشرب

تعالت زقزقة عصافير/

يقزقز سكارى عظام بعضها!

 

أخل سبيل...

عصفور من يدك:

ليلتحق بعشرة على الشجرة

 

عندما أمسك عصفورا...

أشعر بحرارة جسده/

يخفق قلبي وقلبه سوية

 

جوقة عصافير...

تذكرني زقزقتها:

بسدرة بيتنا القديم

 

أيها العصفور الصغير:

ليتني مثلك/

لا أخاف من البلل

 

حلم العصافير....

بيدر دخن/

لا أكثر

 

أيتها العصافير المرحة:

تذكرني حركاتكم هذه/

بلعبة (سمبيلة السمبيلة)!

 

صباح مشرق...

يزقزق حفيدي الصغير:

عصفوري من كفي طار

 

صوت هدير المدافع

لا يثني العصافير/

عن زقزقتها!

 

في غفلة من الفزاعة

تتحايل العصافير:

على الفلاح!!

 

سماء صافيه...

ترفرف العصافير بأجنحتها:

ليتني أطير معها!

 

حتى كبار السن من العصافير

تتقافز بخفة ورشاقة:

ليتني مثلها!

***

لطفي شفيق سعيد 1932

رالي في 11 كانون ثاني 2021

 

 

نبيل عرابييقين

يقينٌ عميقْ

نَصْبِرُ بلا مللْ

أرْضٌ معطاءَةْ

*

أرق

سريرُ الرّاحةْ

يُصادِقُ الأرَقَ

شتاءُ الأملْ

*

حسرة

صفيرُ الحنينْ

يُدَنْدِنُ ألحانا

حسرةُ غيابْ

*

نزهة

سِرْبُ أجنحةْ

يُغازِلُ الضَّبابَ

نُزهَةُ بَصَرْ

*

حلم

ماءٌ باردٌ

يُلاطِفُ يدينا

صباحُ الحلمْ

*

وجوه

لفيفُ الصمتِ

يُشارِكُنا الحزنْ

وجوهٌ سمراءْ

*

ندم

ربيعُ الندمْ

يُراوِحُ مكانهْ

دمعٌ خفيٌّ

*

صواب

قِمَمُ الجِبالْ

تُراقِبُ شمْسَنا

عَيْنُ الصَّوابِ

***

نبيل عرابي

 

 

صحيفة المثقفاجراس الارز

تتلألأ بالثلوج

ثمار صنوبر

2

ثلوج ملونة

على شجرة الارز

نشرة ضوئية

3

كرنفالات

رنين الاجراس

يبدد وجه الضباب!

4

خصلاتها البيضاء

تزيدها جمالا

شجرة ارز

5

نهار يتفجر

في العتمة

العاب نارية

6

ماذا لولم ينم الاطفال

هل سيحضر

بابا نؤيل!

7

كل الغابة

تحتفل براس السنة

اشجار صنوبر

8

طفلي الصغير

يُلبس شاله لرجل الثلج

ليشعر بالدفئ!

9

وحيدا

لااحد يحفل به

كوخ مهجور!

10

حنين

صوت الاجراس البعيدة

كنيسة مهجورة!

11

دموعها الساخنة

سرعان ماتتجمد

شمعة

12

قطرات كسيحة

يستطيل ضوء القمر

بحيرة متجمدة

13

مركب وحيد على الشاطئ

تخترق خلوته

امواج متطفلة!

14

سطوة الازرق

ترنيمة الصباح

السماء والبحر

15

شمس خافتة

قطرة..قطرة

ملاءات متجمدة!

16

زقزقة الضوء

سمفونية الصباح

طيور

17

على طول المحيط

اكاليل رغوية

زورق بخاري

18

عشية الميلاد

تبرجت وارتدت  اجمل حليتها

شجرة ارز

19

بعيدا..بعيدا

تحتفل بثمارها الفارغة

شجرة ارز!

20

مضيئة

فخورة بقدرها

شمعة

21

عشية الميلاد

يبدا العد التنازلي

عام جديد

***

عام سعيد وكل عام وانتم بخير

مريم لطفي

2021

 

 

 

صحيفة المثقفبيادر الشمس

على مد النظر

تلال حنطة

2

لن يضيره

ان هجرته العصافير

بيدر!

3

وقت الحصاد

يالفرحتهما

فلاح وعصفور!

4

 عصفور يتشبث بالضوء الاخير

ليلتقط اخر حبة

اطلال بيدر!

5

رياح الشتاء

وحيدة تدور حول نفسها

ورقة خريف!

6

فرت من الرحا

التقطها عصفور

حبة قمح!

7

دوامة الوان

ريح عاصف

اوراق الخريف

8

حنين

صوت قطار اخر الليل

عربة مهجورة!

9

برد قارص

عش مهجور

ورقة لائذة!

10

حلقت بعيدا

بعد اكتمال اجنحتها

حمائم!

11

في الشرفة الباردة

اسراب نمل تغزو الجسد

وخز قارص!

12

صباح بارد

يشل وجه الضباب!

دخان المداخن

13

تحت اشعة الشمس الخافتة

تتهادى الامواج

طباقا!

14

الاشجار تبتهل

تشرب المطر!

أدغال

15

نهار بارد

رائحة الكستناء المحمصة

نسائم دافئة

16

نهاية الخريف- حبة..حبة 

تجمع فلاحة

ثمار الجوز

17

سكاكين بلورية متدلية

من القرميد الاحمر

دلاة جليدية!*

***

مريم لطفي

.....................

دلاة جليدية: هي ظاهرة تحدث نتيجة شروق الشمس وتحول الثلج الى ماء وتساقطه وسرعان ما يتجمد بسبب الهواء البارد مكونا مايشبه السكاكين الجليدية المتدلية وتكون مؤذية الى حد ما اذا ما سقطت على الناس.

 

 

نبيل عرابيأرَق

بُرْعُمٌ ذاوٍ

يُطارِدُنا الخَوْفُ

دَمْعَةُ أَرَقْ

**

غمرة

وَدَقٌ أليفْ

يَطرقُ أبوابَنا

غَمرةُ فرحْ

**

عسل

طنينُ نحْلٍ

يُرافقُ سمعنا

قَفيرُ عَسلْ

**

كوخ

نَقْرٌ خفيفٌ

يُسْعِدُ مساءَنا

كوخٌ يأوينا

**

غصّة

مَوْقِدُ سَمَرْ

نتجاذبُ الذكرى

غصّةُ مُحالْ

**

خجل

بصمةُ جرْحٍ

تعاتبُ وردةً

حُمرةُ خجلْ

**

بذار

بذارُ حُبٍّ

نَنْثُرها برفقٍ

شُجيْراتنا

**

عناقيد

حبّاتُ الذَّهَبْ

تُراقِبُ صبْرَنا

عناقيدُ الصَّيْفْ

**

أهازيج

حفيفُ الشجرْ

نواصِلُ الحياةَ

اهازيجُنا

***

نبيل عرابي

 

 

صحيفة المثقفبصمت تقرع الاجراس

لايقاظنا

شمس

2

بعيدا..بعيدا

في السماء اللازوردية

يهاجر السحاب!

3

مسيرة حاشدة

طريق الشمس

هباء!

4

ضوء ضبابي

خلف الغيوم

شمس الشتاء

5

على القرميد الاحمر

سلّمت الشمس

ضوء باهت

6

ظفائرها والشمس

عناق دائم

صبية!

7

كل الالوان

مدينة

للشمس!

8

مع كل رشفة ماء

يبتهل الى الله

عصفور

9

اشجار الصنوبر العملاقة

تنسج فضاء الغابة

بوشاح اخضر

10

مشبك النافذة

لن يمنع شروقك

ايتها الشمس!

11

احتضنتِ الكثيرين

لكنك الان خاوية

ايتها الاريكة!

12

خيوط الشمس

فضحت شركك

ايها العنكبوت!!

13

سلالم كثيرة

الوصول الى قلبك ليس سهلا

ايتها النخلة!

14

سقوطه العنيف

تتحمله بصبر

صخور الشلال!

15

بعين اخرى

ينظر الى الحجر

جبل!

***

مريم لطفي

 

 

فتحي مهذبإلى المعلم الكبير الأديب محمود الرجبي

اعترافا بالجميل.


** الرعد

بصوت أجش

ينادي البستاني.

**

صندوق البريد

مليء بالعدم

يا لحظي العاثر!.

**

بورتريه

العجوز وظلها

يملآن صحن العين.

**

بابا نويل

أرجوك لا تزرنا

الوطن مشنوق في الأسفل.

**

على رصيف مهجور

ترقد دامعة العينين

ورقة صفراء.

**

سريرك جاهز

من حقك أن تستريحي قليلا

أيتها الغيمة.

**

لمن تعزفين

في هذا الجو القارص

أيتها الذبابة الطنانة؟.

**

مناصفة

يتقاسمان الغنيمة

الليل والنهار.

**

طويلا أمام المدفأة

كما لو أنها يائسة من العالم

قطتي الأرملة.

**

قصيد هايكو

معلقة في السماء

قوس قزح.

***

مقلوبة على ظهرها

في انتظار ضربة حظ

سلحفاة.

**

ورقة صفراء

تحاول الصعود إلى الشجرة

لا تتأخري يا ريح.

**

يا للشجرة

النعش مليء

برائحة الغابة.

**

الأرض تدور

ستسقط أخيرا

أمام بيت الموريسكي.

**

السماء مغمى عليها

الغيمات ممرضات يتدافعن

إلى حجرتها.

**

داخل السجن

قمر متهم بالتجسس

على أسرار اللصوص.

**

مثل شطائر البيتزا

الواحد تلو الآخر

على مائدة الأرض.

**

ورقة تسقط

على بندقية المحارب

فراشة مذعورة.

**

إوزة الجارة

تنادي سربا من اللقالق

المهاجرة.

**

على ظهر الأحدب

يكشف القمر

صخرة مكورة

**

بخشوع تام

يردد الكناري

ترانيم الكاهنة.

**

وجهك

قناع لوجه

غير مرئي.

**

قريبا ميلاد المسيح

يا للخسارة دوري متجمد

على عمود التليغراف.

**

تحت سقف المطر

الريح تداعب

ضفدعا نافقا.

**

جنازة

القس والمطر

يقدمان التعازي.

**

يلتهم الفراغ

مثل أخطبوط جائع

المتسول.

**

زفاف جماعي

أوركسترا (بوم الدوق الكبير)

في الغابة.

**

سمكة نافقة

تتدفق الأمواج سريعا

لصلاة الجنازة.

**

عاصفة

لمبة عمود الإنارة

تتدلى مثل نهد.

**

ضوء القمر

أعلى الشجرة غصن مكسور

ذيل القرد.

**

ضوء القمر

يضفي على كلبي السلوقي

ميسم ذئب.

**

القمر كما هو

بينما المدينة

في محاق تام.

**

كلب ينبح

ليس ثمة لص

قمر يدنو من البيت.

**

داخل السجن

بطلاقة تغني

عصافير الدوري.

**

بعد الخروج من السجن

يعثر على جثة الحرية

في جيبه.

**

دموع تجربتي القاسية

قطرات المطر.

**

لا أزهار -

العدم يملأ

روح المزهرية.

**

في الحجر الصحي

عنكبوت

وراء الخزانة.

**

الذي سقط مغشيا عليه

ليس عصفورا

بل ورقة.

**

هذا الخريف

تختفي جارتي المسنة

وراء السحاب.

**

يا للعاصفة!

الأوراق تتدافع

وراء جنازة البستاني.

**

بين أصابع العجوز

تلفظ أنفاسها

زهرة الياسمين.

**

صرير مفاصل الأشجار

رفقا أيتها العاصفة

بعظام الأسلاف.

**

شذاك النادر

يكفي ليراك الأعمى

يا زهرة الياسمين.

**

منتصف الليل

قمر شاحب الوجه

يطرق باب الصيدلية.

**

عيدن القصب

بدلا  من كل الأغصان المقطوعة

ينتحب الناي.

**

على شجرة اللوز

يترك الشتاء معطفه

وديعة للسنة المقبلة.

**

مثلنا

حين تظل موصدة طويلا

تموت الأبواب.

**

وراء الغيوم

تختفي الشمس هاربة

من وباء كورونا.

**

رفقا يا مطر

مثقلة بأحجار كريمة

أغصان الزيتون.

**

على كم قميصه

فراشة تحتضر

الأرمل.

***

فتحي مهذب

 

 

نبيل عرابيأنفاس

عَرَقُ الشَّمْسِ

يَمْزُجُ آلامَنا

بأنفاسِنا

**

حكمة

نجمٌ ودودٌ

يحكي بوميضِهْ

حكمةَ الفجرِ

**

شجاعة

روحُ الأُلفَةِ

تُغازلُ الأحْداقَ

شجاعتُنا

**

إنطلاق

شهيقُ السَّحَرْ

تُتَمْتِمُ الشِّفاهُ

إنطلاقُنا

**

ثرثرة

درْبُ القمرِ

نسْلُكُها أملاٌ

ثرْثراتُنا

**

تباشير

نذيرُ المطرِ

يُلوِّحُ بالهطولْ

تباشيرُنا

**

تباعُد

طُيورُ النَّدَمْ

تُظَلِّلُ يأْسَنا

تباعُدُنا

**

جسد

عُشْبٌ و مِلْحٌ

يُرَمِّمانِ الجَسَدْ

هياكلُنا

**

صقيع

شراعُ الرِّيحِ

يَصْفُقُ مُجدّداً

جَمْرُ صقيعٍ

***

نبيل عرابي

 

 

حمزة الشافعيظل سحابة،

استراحة نملة،

إرهاق.

(2)

جدار أحجار،

ألعاب ثقيلة،

هروب طفلة.

(3)

ورقة توت صفراء،

تساقط بقع رمادية،

ماء كثير.

(4)

نهاية المدينة،

ضحيج،

هرولة ركاب.

(5)

عقارب معطلة،

شكوك،

يوم عطلة.

(6)

بيت غير مغطى،

مطر،

رعشة وزرقة.

***

حمزة الشافعي

تودغة/المغرب

 

 

سالم الياس مدالوفي سماء رمادية

غيوم وسحب راكضة

وزوابع تعصف

 **

شجرة  تمدُّ جذورها

في جوف الارض

وتبتسم لي

**

كم هو جميل

هذا الهدهد

يمنحني الإنتشاء

 **

في الليل

روحي تغادر

لتسكن قلوب الحمام

**

كم هما عينا

هذة الفتاة جميلة

بحر بلا قرار

**

أوراق الأشجار

في الغابة الإستوائية

مقبرة للذباب

**

 حينما تتناغم ذبذبات

الأرض بذبذبات السماء

تولد الجاذبية

**

رياح في

بحيرة منجمدة

أوزات تنتحر

 **

موسيقى الندى

فوق العشب الأخضر

تدخل قلب هدهد

***

سالم الياس مدالو

 

سعد جاسمعرائسٌ في الربيع

أَراملٌ في الشتاء

أَشجارُ الغابة

**

في " نصْبِ الحرّية "

يلوذُ من البردِ والمطر

طائرٌ مهاجر

**

غيمةٌ صغيرة

ترشُّ المدينة

تباشيرُ شتاء

**

دائماً يحلمُ

 بالمطر

فلّاح عراقي

**

تحتَ المطر

يتعانقان

طائر الحب وانثاه

**

بَعْدَ طولِ انتظار

أَمْطَرتِ السماء

دماً وضفادع

**

لا شمس عبر النافذة

لازقزقة في الحديقة

صباح كئيب

**

متجمدة من البرد

لاتطيرُ تحتَ الثلوج

طيورُ الحب

**

دموعُها

 زخّاتُ مطر

غيومُ الله

**

في هبوبِها العاصف

تكنسُ وريقاتِ الخريف

رياحٌ شتوية

**

تحتَ المطر

يلعب فرحاناً

طفلٌ ريفي

***

سعد جاسم

 

 

نبيل عرابيحُمرةٌ

عناقيدُنا

تلوّح للشّمسِ

بحُمْرَتِها

**

غصنٌ

غصنُ زيتونٍ

يُناجي أثيرَنا

تَسامُحُنا

**

مرآةٌ

مرآةُ قلبٍ

تعكسُ نقاءهُ

سنواتٌ

**

كفٌّ

أقحوانةٌ

تزيدُ فرحتَنا

مَلمَسُ كفٍّ

**

ركنٌ

ضفّةُ نهرٍ

ترقُبُ عودَتنا

رُكْنٌ دافىءٌ

**

معولٌ

ضَرْبُ معولٍ

جذوعٌ عتيقةٌ

تجاعيدنا

**

لغةٌ

زهْرُ الرُّمّانْ

يُلوِّحُ للعاشقِ

لُغَةُ حُبٍّ

**

سرٌّ

سنابلُ الحقلْ

تتمايلُ فجراً

تهمسُ سرّاً

**

حزنٌ

شُجيرةُ الحُزْنْ

تكبرُ في صدرنا

كليالينا

**

غضبٌ

دربُ السّماءِ

يتراءى ضباباً

عند الغضَبِ

**

عمرٌ

جذوعُ العمْرِ

تزدادُ تمسّكاً

كصخر النّبعِ

**

دمعٌ

أصيلُ الدّمْعِ

يخجلُ منَ العينِ

غيضٌ من فيضْ

**

حصانٌ

حصانُ الرّيحْ

يصهلُ أزمنةً

رماديّةً

***

نبيل عرابي

 

 

نبيل عرابيخريف

رِيحٌ تَصْفُرُ

في الأكْواخِ العتيقَةْ

حُلولُ الخَريفْ

**

أفق

حُبٌّ وَوَرْدٌ

يَرْتَعِشُ الفؤادُ

لَوْنُ الأفقِ

**

شتاء

رعدٌ وبرقٌ

في النُّفوسِ الكئيبةْ

عوْدَةُ الشّتاءْ

**

صلاة

إبْتِسامةٌ

تغريدةُ الصّباحِ

صلواتُنا

**

نداء

موجاتُ الفرَحْ

أجنحةُ البهجةِ

نداءاتُنا

**

تائهون

آخرُ الدَّرْبِ

أوّلُهُ خطوةٌ

للتّائهينَ

**

ثروة

أبناءُ الرّيحِ

تُلْهِمُ أكبادنا

ثرواتُنا

**

إغفاءة

خبزُ المساءِ

نتبادلُ الأدوارْ

إغفاءاتنا

**

مواساة

تعبُ النّهارْ

تُقطَّر عذاباً

مواساتنا

**

صمت

همسُ النّسيمِ

يُسامرنا ليلاً

حبْلُ صمتنا

**

هديل

أقمارُ النّدى

تُشْعِلُ بُخورها

سَرْبُ هديلٍ

**

حسرة

سنونو الصّبا

يَهيمُ حولَ نفسِهْ

حسراتنا

**

تواعد

نبعُ الحياةِ

يتدفّقُ سِحراً

تواعُدنا

**

رجاء

ظلُّ الفؤادِ

مساحةٌ خضراءُ

من الرّجاءِ

**

غدٌ

نظرةُ أملْ

إفتراشٌ للأصْفرْ

غدٌ قاتِمٌ

**

كفّ

ترابٌ رطْبٌ

يلطّخُ الأصابعْ

خطوطُ الكفِّ

**

فجرٌ

دمعٌ رقراقٌ

ينهمرٌ كالنّدى

همسُ فجرنا

**

لقاء

جذورُ قلبي

تتراقصُ شوقاً

عند اللقاءِ

***

نبيل عرابي

 

 

صحيفة المثقفصباحا

تباشير الشمس

رائحة القهوة

2

فنجان الصباح

في الشرفة الباردة

رشفة دافئة

3

لاتخبرني بما لم اره

فانا اراك بوضوح

ايها الفنجان!!

4

امتلأ الفنجان

لا احد يابه لبقايا القهوة

في الدلة!!

5

حل الشتاء

على الطاولة الباردة!

فنجان وحيد

6

نصفك الفارغ

فيه الكثير

ايها الفنجان!

7

هذه الرغوة

سرعان ماتتلاشى

مع اول رشفة!

8

في جنازتها

من سيقرا كل هذه الفناجين

قارئة الفنجان!

9

شمس غائبة

بنصف اغماضة تستقبل الصباح

زهرة الناز!

10

صباح بارد

انا وفنجاني

نسائم دافئة

11

غيوم مستقيمة

على طول السماء

نفاثات

12

ليتني اقرا كل هذه الطلاسم

على جسدك

ايها الفنجان!

13

في الحقول السماوية

لازالت تطاردها الريح

قطعان الغيوم

14

فوق خط الماء

بالكاد ارى ذقنه

قمر!

15

صباح بارد

اكوام القش الدافئة

ملاذ العصافير

16

نافورة بطيئة

تحت الشمس الخافتة تتلالا

قطرات ماء

17

عند الغروب

تعود الاغنام الى الحضيرة!

راغبة او راهبة

18

الصفصاف الاشعث

تداعب اغصانه

وجه الماء

19

بعيدا بعيدا

رحل وبقي صوته

قطار!

20

قبيل الشتاء

احبس انفاسي لاتامل كل هذه الالوان

خريف

21

تلك الروابي

ربت

مطر.. مطر

22

تحت فانوس الشارع

يتبادلان الذكريات

عجوز وعجوزة

23

لطالما افتقدت دفئك

ايها الفنجان

طاولة مهجورة!

***

مريم لطفي

 

  

عادل صالح الزبيديبقلم: جيمز وليم هاكيت

ترجمة: عادل صالح الزبيدي


هايكو

ايتها الفراشة السوداء الماكرة –

يبدو ان ألعابك البهلوانية تنتهي دائما

فوق زهرة قطيفة.

 

أية ثروة يمكن مقارنتها

بسكون الشاي هذا، هذه الجوزات،

وشرائح البرتقال!

 

أحيانا اغرب الأشياء،

مثل بذرة البرتقال هذه،

تتوسل ان لا نرميها.

 

ايتها الورقة الرقيقة الهاوية،

تسكعك في الهواء

يوقف كل شيء.

 

أمسية خريفية...

وزن هذه اللحظة وشكلها

ناقوس بعيد.

 

منكسرا في الشتاء الماضي،

هذا الغصن المتدلي من جديلة

مليء بالبراعم!

 

العنكبوت يتدلى،

منتظرا الريح لتأرجحه

نحو غصن آخر.

 

لب تفاحة، قريب جدا

من مياه الشاطئ الصاخبة:

قافلة نمل.

 

محبوسة داخل المنزل،

اختارت هذه الذبابة ان تموت

عالقة في عشب زهريتي.

 

حلزون يسقط؛ ثم ببطء

يسوّي وضعه، صدفته وكل شيء

بالإمساك بقشة.

 

هل يحتاج الأصدقاء ان يتكلموا؟

ثمة شاي ليتذوقوه، وأنشودة ريح

آتية من أشجار البستان.

 

لا تزال على حوض الاستحمام:

الحشرة الصغيرة التي كنت قد

وعدت بها زهرة.

 

الصخور المكسوة بالقشريات هذه

التي كشف عنها المد توا...

كم تبدو مشغولة! 

 

ايها الحلزون، لقد كسا

ارتباكـُك الرصيفَ

بتصميم رائع!

 

قطتي صيادة الفئران،

رغم قسوتها على الذباب،

تجلس وترمق النحلة فحسب.

 

معلق دائما

فوق الأرض التي يتجول عليها،

السرعوف طويل القوائم.

 

حين أمسكت به أخيرا،

منحت الهريرة ذيلها

لعقا جيدا حقا.

 

معجزة جمال:

البلشون الأزرق الضخم

ينفتح محلقا.

 

مستيقظا... وسط الحشائش

والزهور البرية المتلألئة بالندى:

شروق شمس جبلي بارد.

 

دبة سوداء تصيد السمك

في التيار، بينما يتحرش

صغارها المتململون بالقندس.

***

 

.....................

* جيمز وليم هاكيت (1929-2015) شاعر أميركي من مواليد سياتل درس التاريخ والفلسفة في جامعة واشنطن ثم نال شهادة عليا في تاريخ الفن من جامعة مشيغان. ارتبط اسمه بنشأة قصيدة الهايكو في أميركا وحقق شهرة عالمية عام 1964 بسبب فوز هايكو له بالمرتبة الأولى من بين آلاف الهايكوهات في مسابقة أقامتها شركة الخطوط الجوية اليابانية حينها. نشر هاكيت عدة مجموعات من شعر الهايكو.