اصدارات مؤسسة المثقف

الحساسية الجديدة في روايات قصي الشيخ عسكر للدكتور صالح الرزوق كتاب جديد عن مؤسسة المثقف

صدر عن مؤسسة المثقف في سيدني – أستراليا، ودار ليندا للطباعة والنشر والتوزيع، السويداء – سوريا، كتاب جديد للدكتور صالح الرزوق بعنوان: الحساسية الجديدة في روايات قصي الشيخ عسكر 

 

يقع الكتاب في 148 صفحة، قطع متوسط، وغلاف جميل، من تصميم كنان أنور رشيد، وقد زينته لوحة الفنان علي رشيد.

 

تناول المؤلف في كتابه روايات د. قصي الشيخ عسكر، بصفتها روايات مهجرية لها خصائصها وأسلوبها الإبداعي المميز، وضمّنه حوارا أجراه مع د. قصي الشيخ عسكر مما أعطى للكتاب قيمة أدبية ونقدية أكبر.

 

جدير بالذكر أن المنجز الأدبي للدكتور قصي الشيخ عسكر قد تناوله عدد من النقّاد والناقدات من أعباد مختلفة.

 

كتب المؤلف على غلاف الكتاب

بدأ اسم قصي الشيخ عسكر يتردد على المسامع مع كوكبة من زملائه الذين يمرون بحالة اغتراب قسري أو منفى مثل جنان جاسم حلاوي ونجم والي (من العراق) وعاصم الباشا (من سوريا) وعلي المقري (من اليمن). وقد تقاسم معهم أعباء الكلام عن قسوة الاغتراب والمعاناة في المنفى. ثم تميز عنهم جميعا بنوع من الروايات القصيرة التي تحمل عنوانا فرعيا وهو "رواية مهجرية". حتى أن تأكيده عليها رفعها من مجرد وصف تفصيلي إلى ما يشبه تحت نوع فني مستقل له أصوله وغاياته.

فأدب المهجر بالضرورة متابعة لحياة إنسان مهاجر يعيش في الغربة بملء إرادته ويتكلم عن ظروف هذه الغربة، وصعوبة الإندماج والتبادل الثقافي الذي قد يلغي مفرداته النفسية القديمة.

لقد فصّل حمزة عليوي وغيره الكلام حول هذه المشكلة، ورأى عليوي: أن المهجر وأدبه ليس حالة متماسكة، وهو إسقاط لا أساس له، وكل من غادر مسقط رأسه تعرض لضغوط، وبالتالي هو مغترب تحركه عوامل إجبارية. بمعنى أنه ينتسب منطقيا لوضعية المنفى بوعي أو بلا وعي.

 

نبارك للكاتب القدير د. صالح الرزوق كتابه الجديد ونتمنى له مزيدا من العطاء بصحة وعافية

 

مؤسسة المثقف – قسم الكتاب

4 – 2 -2017

 

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (24)

This comment was minimized by the moderator on the site

نبارك للكاتب اصداره الجديد والى مزيد من الابداع .. ونبارك لصحيفة المثقف التصميم الجديد والمتطور للموقع, والذي نتمنى أن ينال إعجاب الجميع إن شاء الله.. مع خالص تحياتي.

This comment was minimized by the moderator on the site

اشكر الأستاذ نذير الزبيدي على حسن استقباله لهذا الجهد المتواضع، فالدكتور قصي يقطن في نوتنغهام المدينة التي حملت منها الدكتوراة بالبيإة و التكنولوجيا و احتضننتني طوال اربع سنوات بعقلية متسامحة و متفهمة و منحتني مقعدا في جامعة بولتون لدراسة تكنولوجيا الألياف لعدة شهور عام ١٩٨٦. لا تزال بصمات نوتنغهام موجودة و بالأخص عبر اهم كاتبين فيها و هما الروائي لورنس و الروائي ألان سيليتو،

This comment was minimized by the moderator on the site

نبارك لكم حلتكم الذهبية الجديدة ،
ونبارك صدور الكتاب الذي نرجو ان يكون فاتحة خير للمثقف واصداراته الجديدة النافعة.
مع خالص التحيات.

This comment was minimized by the moderator on the site

نبارك الناقد القدير د . صالح الرزوق على اصدار كتابه النقدي الجديد حول ( الحساسية الجديدة في روايات قصي الشيخ عسكر ) مما يعطي قيمة ادبية ونقدية , يحتاجها المثقف . وخاصة في ادب الاغتراب والغربة . او ادب المهجر , مما يشكل الاديب البارع قصي الشيخ عسكر , احد اعمدته البارزة .
وكما نبارك الدعم المتواصل من مؤسسة المثقف المرموقة , في احتضانها نتاجات المبدعين .
نتمنى التوفيق والنجاح للجميع

This comment was minimized by the moderator on the site

تحيتي وشكري لك د صالح على اهتمامك بأدب فهذا فخر لي أيها الناقد. الكاتب الجليل
قصي عسكر

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا للأستاذ جمعة على هذه الكلمة التشجيعية و آمل ان نكون عند حسن ظن للرواية العربية، فهي فن يعيش نهضة غير مسبوقة،و الدكتور قصي مشارك من عقود في التمهيد و اتمنى لو يحصد بعض الثمار،

This comment was minimized by the moderator on the site

تحية صادقة للدكتور قصي، فاهتمامي بكتاباته جاءت من خلال الاطلاع على التص و بلا منفعة شخصية و لا اي اذماع و لا خلفيات، حتى ان الجنيع يعلم اننا لم نلتق و لا يمكن ان يحصل ذلك، فالمسافات و الحدود تعتبر مساحيلة بكل المقاييس، لكن القلوب كالأنهار تحري باتجاه واحد و تصب في مياه واحدة و متصلة.

This comment was minimized by the moderator on the site

تحية اعجاب بجهود الدكتور رزوق ووقفة اجلال للدكتور قصي الشيخ عسكر الذي اتسال بشأنه لِم لا يكون حاضرا في محافل العراق الادبية والشعرية كمربد الشعر والسبب لاشك يقع على عاتق اللجان المنظمة للموتمر او المهرجان حيث الذوات النكرة التي لا تفقه من الشعر يعتلون منصة المربد ويتغيب الرموز .
اكرر تسجيل اعجابي بالدكتور المؤلف والى مزيد .

This comment was minimized by the moderator on the site

نبارك الناقد القدير د . صالح الرزوق على اصدار كتابه النقدي الجديد حول ( الحساسية الجديدة في روايات قصي الشيخ عسكر ) مما يعطي قيمة ادبية ونقدية , يحتاجها المثقف .
لقد عرفت الدكتور قصي الشيخ عسكر فهو ربيب طفولتي وصدق الصبا والشباب كان متميزا من بين اقرانه يكتب الشعر والقصة اضافة لمايتميز به من خلق رفيع
شكرا لك دكتور صالح الرزوق لانك اخترته كمبدع ومتميزونحن نفخر به علما من اعلام العراق والبصرة الفيحاء.

This comment was minimized by the moderator on the site

تحياتي لك استاذ ابا سرمد العزي

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا لجهود الدكتوؤ صالح الرزوق لنشاطه الادبي الثر المتميز وتحية اعجاب للدكتور قصي الشيخ عسكر

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا للأستاذ بدران على هذه الإلماعة، نعن من الواجب حضور من يمثل ادباء المتفى في المهرجانات، انا هنا في حلب بسوريا آشاهد الاعلانات بالاحتفالات و المؤتمرات في الشوارع و لا يتكرم احد بتوجيه دعوة لي للمشاركة، و الله يئسنا من اخلاق اللجان التي ترعاها انتهازية غير مسبوقة تشترك مع هذا الدمار و الخراب في تبرير ما يحصل، اللامبالاة سببها هذا الاهمال المقصود و الله اعلم،،،

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا للدكتور عدنان على تعليقه و حسن ظنه، نقول عن دمشق الفيحاء و ها هي بصرة تحمل نفس اللقب، البصرة نبع الحداثة الاصيلة التي تدفقت بروح الشباب في جسد الامة الكهل و المريض، فالسياب و خضير و كثير غيرهما لا يزال صوته يدوي في الافاق،
لا يمكن لحداثة عربية ان تقفز من فوق صيحات السياب و اوجاعه و قلقه و غموضه العاطفي، و نتمنى للدكتور قصي مستقبلا متأبقا، فقد بلغ سن النضج على ما أقدر،

This comment was minimized by the moderator on the site

و تحية للاخ الافي،لو لا تشجيعكم لما تمكنا من الاستمرار،

This comment was minimized by the moderator on the site

**لكن القلوب كالأنهار تجري باتجاه واحد و تصب في مياه واحدة و متصلة.** هذه يواقيت ودرر محبات للوطن والنحن والبلد .. محبات للكلمة والحرف ما ذرفها ورد وما نثرها ضوء وما أشهر بها سواه أحد .. المحترم د. صالح رزوق والذي أرفع لشخصهم النبيل تحياتي وتبريكاتي بمناسبة الإصدار الجديد كما أتقدم للمحترم المضيء بالغربة د. قصي الشيخ عسكر بأخلص التحايا والإحترام ..أختكم في الله والوطن والقصيد والوطن رجاء محمد زروقي ..

This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة التونسية رجاء زروقي والأساتذة ة ممن كتبوا حول الكتاب انا ممتن لكم والمؤلف بما اتحفتموني به من تقدبر
قصي عسكر

This comment was minimized by the moderator on the site

اشكر للسيدة الشاعرة رجاء هذه المداخلة، قلوبنا دائما تنظر بالمودة لتونس الخضراء و ما قدمته منذ ابي القاسم الشابي و حتى يوسف رزوقة من ادب و شعر و عاطفة،

This comment was minimized by the moderator on the site

تحياتي الى الدكتور صالح الرزوق على جهده في ما تناوله من بحث في رويات الدكتور قصي عسكر
اتمنى له النجاح والتوفيق .

الحاج عطا

This comment was minimized by the moderator on the site

شكرا للشاعر المحترم الأستاذ منصور، أملا لك المزيد من التقدم و التألق في قصائدك،

This comment was minimized by the moderator on the site

تحياتي واعجابي للدكتور قصي الشيخ عسكر
وشكرا لجهود الدكتور صالح الرزاق

This comment was minimized by the moderator on the site

كل الشكر لفراشة الزهور سواء هو اسم حقيقي ام اسم شهرة، و لا شك ان الدكتور قصي رواؤي متميز و جدير بالثناء و التقريظ

This comment was minimized by the moderator on the site

ألف مبارك للدكتور صالح الرزوق الكتاب الجديد دمتم ودامت جهودكم زخراً ..بالتوفيق دائماً مع اعطر التحيات

This comment was minimized by the moderator on the site

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
شكرا جزيلا لفصيلة الدكتور ، شكرا موصولا إلى جميع المشجعين. أود أن أستتفسر من الدكتور و من الدار النشر و إلى كل من يهمه الأمر.
كيف يمكنني أن أحصل على هذا الكتاب؟

This comment was minimized by the moderator on the site

الكتاب متوفر في السويداء ، دار ليندا، معرض الكتاب الدائم، و في فرعهم في بغداد. و توجد نسخ في البصرة عند شقيق الدكتور قصي، و لدي نسخ و لكن انا في حلب و الحرب اغلقت او حتى عودة الخدمة البريدية لا بد من تسليم نسخة باليد او بالبريد الداخلي في سوريا.

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 3805 المصادف: 2017-02-04 05:53:42