مناسبات المثقف

فرقتنا السياسة وجمعتنا الثقافة

سردار محمد سعيدهذه المثقف لا ريب فيها، بستان الثقافة والأدب، من ثمرأشجاره ونخيله طعمنا، ومن ثر عيونه غرفنا، ورقيق مائة رشفنا، ومن شفيف هوائه شممنا .

يا أمنّا التي أرضعتنا لبنها، وأحاطتنا بالرعاية والعناية، ونحن أولادها إن فرقتنا السياسة العرجاء والطائفية الفلجاءوالأثنية الشوهاء جمعتنا علماً وفناً وأدباً.

فلك في يومك تهنئتي بعمق الكون، ولأخي الباحث الجليل ماجد الغرباوي وللسيدة الوفيّة ميادة ابو شنب دعائي بالمزيد من التفوق والإستمرارية والمثابرة .

يا زملائي في المثقف كونوا أبطالاً فالمثقف ليست بحاجة إلى (عرضحالجية) بل إلى كتّاب وشعراء وأدباء من الطراز الأول مبتعدين عن اللغو الفارغ والسباب والشتيمة ولتدم المثقف بخير وسؤدد.

 

سردار محمد سعيد - روائي وشاعر / الهند

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

خالص الاحترام للروائي والشاعر الاخ الاستاذ سردار محمد سعيد. شكرا لتهنئتك مني ومن الشاعرة ميادة ابو شنب. وشكرا مقالك القيم الذي اسعدني
تحياتي

This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب القدير سردار
نعم هذا العطاء المبدع لصحيفة المثقف الغراء . فقد اصبحت مزار الثقافة والمثقفين . في بستانها العمر الكبير وبفلاحها الاستاذ الجليل ماجد الغرباوي . وانت ياعزيزي الرائع من فواكهها الطازجة واللذيذة , فاكهة المشمش . وتبدعنا بالمشمشيات ( الايروسية والسياسة ) تسكبها في وعاء واحد , في ابداع قدير . نعم ان موقع المثقف , رصين وجاد وهادف
ودمت في خير وعافية
وكل عام المثقف ونحن بالف خير

This comment was minimized by the moderator on the site

الأخ الباحث وفلاح بستان المثقف
تحية وسلام
انا الذي اشكرك إذ كانت المثقف تزودنا بيانع الثماروأحلااها
هي التي عرفتني على المخلصين الأوفياء من خيرة الأدباء والمفكرين والنقاد
وصارت لنا معهم فوق ذاك كله صداقة وعشرة ومودة ووفاء فكانوا الكرام الأجلاء الذين لا ينسون مع حبهم الحقيقي للثقافة والعلم والأدب حبهم للمثقف وخيمتها وعمودها في الأدب والكمال الخلقي الباحث ماجد الغرباوي
تقديري أيها الكريم الوفي

This comment was minimized by the moderator on the site

العزيز الناقد الكبير جمعة عبد الله
تحية من صميم القلب ايها الحبيب الذي لاينسى ما نسيه غيره أو تناساه وذلك من شيمة النفوس الكبيرة التي لاتدع فرصة الا وتستغلها فها أنت تتذكر المثقف وجهودها بعيد تأسيسها حتى انك تتذكر زملائك وتتذكر المشمشيات اليانعة في بستان المثقف
لك شكري وحبي وقبلاتي

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4292 المصادف: 2018-06-06 11:03:05