نعتذر عن مواصلة النشر هذا اليوم مع الاحترام

ا. د. ضياء نافع
د. صادق السامرائي
عقيل العبود
د. عبد الجبار الرفاعي
د. عبد الحسين شعبان
د. صادق السامرائي
محمد سعد عبد اللطيف
محمد حسن الساعدي
ا. د. عبد الاله الصائغ

رسالة طفلٍ من غزّة

naseem alasadiإنّ اللّهَ يحبّ سكوتي

يقهرُ صوتكْ

 


 

رسالة طفلٍ من غزّة / نسيم عاطف الأسدي

 

غادر أرضي

غادر حلمي

واعلم أنّي

لست أخافُ

واعلم أنّي

أعشق عمري

حين يغرّد فوق ثراه

قمرٌ يضحكْ

واعلم أنّي

أعشق موتي

حين يدنّسُ بوحَ بلادي

وحشٌ مثلكْ

غادر بيتي

لست أخافُكَ

لست أهابُكَ

إنّ الله يحبّ صمودي

يبرزُ ضعفكْ

إنّ اللّهَ يحبّ سكوتي

يقهرُ صوتكْ

أينَ سرابُكَ

من أحلامي

أين ظلامُكَ

من أيّامي

جرّب ضعفَكَ..

جرّب ذُلّكَ..

جرّب خوفكّ..

في إيلامي

جرّب واعلمْ

أنّ هروبَكَ..

أنّ رحيلكَ عن أزهاري

صرتُ أراهُ الآنَ أمامي

***

غادر أرضي

يا كابوسًا

يأكلُ فرحًا من أحزاني

غادر أرضي

يا مغرورًا

يا تلميذًا للشيطانِ

غادر أرضي

واحذر حجري

واحذر غضبي

كلّ مكانٍ يرفض شخصكَ

أرضي ترفضُ

شمسي ترفضُ

وردي، تفّاحي، رمّاني

غادر وطني

اُخرج حالًا

اُخرج منهزمًا مهزومًا

من موطننا

من شرياني

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 2880 المصادف: 2014-07-25 17:58:40