 نصوص أدبية

انثى

صحيفة المثقفانثى أيضا

حمدا

وتضحك "بيبي"

عن بضعة أسنان..........

وتبتسم الجدة

قسما بالله

قد أحسن ربي اليَّ

فورثتْ عني أنثى

عزمي وحضوري

وتلافيف دماغي

وحنيني

وبضعة أشياء أُخرى

لا يمكن أن تجلب

بالمال وبالسطوة

قسما أحسن ربي اليَّ

في الزمن الحالي

المرأة خير حصاد يد

وقامتها مرفوعة

لها راس  جبل

لا تهزأ من قمته ريح

ويغتسل قبل الأرض

بالمطر

الكوثر

يتطهر قبل الفجر

ويحمدل للباري

قسما أحسن ربي اليَّ

إذ أسند سقفي وجداري

بغير القش المنفوخ

والريش العاري

الا من شمخرة الطاووس

وخيالات الظل

اللاتي تتلوى  تتباهى

لا تغني شيئا

قسما أهداني الله

نافذة وضياء

وأريكة عزٍّ

اتكأ في ظلتها

زيتونةْ

ما ينفك ابريقها يسكب يسكب

دنانا

حبا وحنانا

والقمة صبر

***

سمية العبيدي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

المبدعة.

سميّة. العبيدي

النص. لامسَ وتراً. في أعماقي

رُبَّما لتشابه. الأحوال.

مع التحيّة

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

باركك
س الله أستاذنا الشاعر مصطفى علي و شكرا لاهتمامك
سمية العبيدي

سمية العبيدي
This comment was minimized by the moderator on the site

بنت العم الاصيلة و النبيلة سمية العبيدي...

تحية و احترام...

نعم انثى..نعم انثى...نعم أنثى...

فهي الأم و الأخت و الزوجة و الأبنة...

رحم الله جداتنا العراقيات العربيات النبيلات.

دمت قامة ابداع ايتها العبيدية الأصيلة بنت الأعظمية.

حسين يوسف الزويد
This comment was minimized by the moderator on the site

لك شكري وتقديري استاذ حسين الزويد دمت شاعرا مذواقا .
سمية العبيدي

سمية العبيدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4600 المصادف: 2019-04-10 11:22:43


Share on Myspace