 نصوص أدبية

في ثمالة القَحْط

خيرة مباركياليومُ .. مختلفٌ ..

وإحسَاسِي مخْتلِفٌ ..

ظنَنْتُني لن أنتظرَكَ

وستَهرَعُ عيْنَاكَ تبدِّدُ سرَّ السَّحَابِ ،

في شِفَاهِ اليَمَامِ ..

تُكَفْكِفُه بلَواحِظِ الصَّقْرِ ..

وتَصْقُلُهُ نَغَمًا سلْسالاً

يَبتهلُنِي لحْنَ شوْقٍ ..

وينقُشُ أحْلامِي القديمةِ منْ سعَفِ التَّوْقِ ..

اليوْمُ .. شُعُوري مُختَلفٌ ..

وانتظارَاتِي تخْتَلفُ ...

ما وجَدْتُك في صبَاحِي ..

وَلا ترشَّفتُ  لحظاتَكَ منْ فنْجانِ قهْوَتي

محضُ صوْتٍ لبقَايا نسمات تجمّدتْ

........................... شرِبها الزَّنبَقُ المُنْفعِلُ

وَهُو يطارِدُ صَدَى الأغْنِياتِ الصَّباحيَّةِ

في عِطْرِ الرُّبَى ...

لم تنبِّهْ غفْوةَ  الياسَمِين مِنْ عزّ سُهادِه

فالنَّدى بخِلَ بشَهْدِه .. والفؤاد اكتوَى !!

اليومُ .. إحسَاسِي مُختَلفٌ ..

وشَمْسِي تخْتَلِفُ، تُرتّقُ  أشِعَّتَها الحزينَةَ

مِنْ أشرعَةٍ مُسَافِرَةٍ

بلا جَواز ..

في ريعَان الولَهِ

ترسُم جوعَنا الدّهريّ في مَحامِلِ الأنْوَارِ

بين صَحْوَةِ القَحْطِ، وفَوْرَةِ المَطَرِ

في تعْويذَةٍ سَكْرَى !!

اليَومُ قَلبِي مُختَلفٌ .. ونَبْضي يَخْتَلِفُ..

يُنازِعُ الصّبْرَ مِنْ يَقِينِ أيُّوب ..

يُرَوِادُ الكُحْلَ مِنْ عُيُونِ الهَدِيلِ ..

مِنْ عُروُقٍ نَحيلَةٍ تَصَّعَّدُ في رُوحٍ ظامِئَةٍ

تهْذِي فِي زَوايا قَصِيدَةٍ قَدِيمَةٍ ..

وتَسْتَجِيرُ بوَحْيٍ صَامِتٍ فِي سُكُون العَواصِف ..

انْتَظَرْتُكَ ...

كالهَجِيعِ  للصّبَاحِ  ..

كَرَحْمَةٍ فِي رُجُومِ الذّاكِرَة ..

تقْتَنِصُ اليَبابَ منْ متاهاتٍ  عِجَافٍ

تَنْسجُني بُرْدَةَ غَرِيبٍ مُهَاجِرٍ،

وَيشْتَعِل الجَوَى  مِنْ ليْلٍ طَويلْ

يُطْفئ جُوعَ اليَتَامَى فِي ثَمَالةِ القَحْطِ ...

وأنا التِي رَسَمتُك ابتِهالات غيْم ..

أنْشَدْتُكَ شَهْوَةً في وِحَامِ  الرّبيع ..

فيَاللخَريف وهُو يتَمارضُ في

مُنْعطَف اليَقين..

يُدَثّر  الجِراحَات القديمة بالقَصَائدْ ..

ويبْتَسِمْ !!!

***

خيرة مباركي - تونس

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (9)

This comment was minimized by the moderator on the site

أسلوب جميل ورائع ياخيرة ... !!!
وعبارات شعرية كلها سلاسة وعذوبة ... !ّ!!

ثائر المقدسي
This comment was minimized by the moderator on the site

جزيل الشكر والامتنان أستاذنا الراقي القدير ثائر المقدسي ..أولا أعتذر لأني لم انتبه لتعليقاتكم الجميلة .وثانيا يسعدني أن ينال نصي رضاء أساتذة كبار نعتد بهم ونفخر ..كل تقديري واعتزازي برقي ذوقك أستاذنا الكريم

Khira Mbarki
This comment was minimized by the moderator on the site

جزيل الشكر والامتنان أستاذنا المبدع القدير ثائر المقدسي .أعتذر منك أولا على عدم تنبهي لتعليقاتكم الجميلة .. وأشكر إطلالتك الراقية وذوقك الرفيق في هذه القراءة الجميلة والكلمات الرائعة التي زينت بها المقام .كل الود والورد

Khira Mbarki
This comment was minimized by the moderator on the site

عزيزتي. المبدعة

خيرة مباركي

وأنا التِي رَسَمتُك ابتِهالات غيْم ..
أنْشَدْتُكَ شَهْوَةً في وِحَامِ الرّبيع ..
فيَاللخَريف وهُو يتَمارضُ في
مُنْعطَف اليَقين..
يُدَثّر الجِراحَات القديمة بالقَصَائدْ ..
ويبْتَسِمْ !!!

ما أجملك ياخيرة وانتِ ترُشينَ رذاذاً. من عطرِ

الكلمات المنسابةِ سلسالاً. من افواه. اليمام .

مع خالص الود

مصطفى علي
This comment was minimized by the moderator on the site

كل اعتزازي وتقديري أستاذنا الراقي القدير مصطفى علي على هذه الإطلالة الراقية التي جمّلت المقام وأضفت عليه رونقا وجمالا ..أولا أعتذر لك لأني لندم أنتبه لهذه التعليقات الجميلة التي تثلج الصدر .وثانيا أعبر عن عميق امتناني لهذه الفسحة الجميلة في رحاب النص وأنت تنثر عليه عبق لغتك الراقية .كل المودة والتقدير أيها الراقي النبيل

Khira Mbarki
This comment was minimized by the moderator on the site

الشاعرة المبدعة
ارتشافات في الشجن والاشجان من الهموم المعذبة في ثمالة القحط الحياة والواقع . حقاً اليوم يختلف عن الامس , في الاحاسيس والمشاعر . فلم تعد الاحلام القديمة تعزف على نغم الاشواق . لقد كانت صباحات الامس تتناغم في حبورها بين فنجان القهوة والاغاني الصباحية , التي كانت تنعش الحياة في اوكسجين اكسير الحياة في عطر الربى , والشمس تتغنج في صباحاتها بدلال . اما اليوم فأننا نستيقظ على العويل والنوح , في ابتهالات الغيوم الحزينة . نجد الخريف ينهش الجسد بالتساقط واليباس في ثمالة القحط , في جراح الالم . لقد فقدنا صباحات الامس . واصبحت ذكريات حزينة , تبتسم لنا بقهر وأنين
يُطْفئ جُوعَ اليَتَامَى فِي ثَمَالةِ القَحْطِ ...

وأنا التِي رَسَمتُك ابتِهالات غيْم ..

أنْشَدْتُكَ شَهْوَةً في وِحَامِ الرّبيع ..

فيَاللخَريف وهُو يتَمارضُ في

مُنْعطَف اليَقين..

يُدَثّر الجِراحَات القديمة بالقَصَائدْ ..

ويبْتَسِمْ !!!
تحياتي لكم

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

كل الود والورد لرقي إطلالتك وجمال فسحتك البديعة أستاذنا المبدع الراقي القدير جمعة عبد الله ..أعتذر لك عن عدم انتباهي للتعليقات الجميلة التي تثلج الصدر وتزيد فخرا .وأشكر هذا الموقع الراقي العتيد .المثقف وعلى رأسه الدكتور ماجد الغرباوي الذي فسح لنا المجال في رحاب الكلمة الراقية والمثمرة أن نتواصل ونبدي آراءنا في هذا الصرح ..كل اعتزازي بهذه الحفاوة التي وقعت بها نصي .وهذا يشعرني بالفخر والامتنان بأني بين أيد أمينة تعرج بالكلمة إلى آمادها البعيدة فتنسج برد الجمال .وتبني إبداعا على الإبداع .جزيل الشكر أستاذنا النبيل .كل التقدير والاعتزاز.

Khira Mbarki
This comment was minimized by the moderator on the site

عندما ينتابنا الإحساس على غير عادته في استحضار ايجابي
تتملكنا الدهشة وتتفتق النرجسية ونرحل إلى ملكوت لا يسع
أرواحنا وأحلامنا الجميلة
نص ينضح بالجمال كجمال روحك وكلماتك التي تداعب المدى
برقة المشاعر ورهف الأحاسيس
تحية تليق أستاذة خيرة مباركي على هذا التألق
ودمت في رعاية الله وحفظه.

الأستاذ / تواتيت نصرالدين - الجزائر
This comment was minimized by the moderator on the site

وهو رقي إحساسك وجمال ذوقك أستاذنا المبدع الراقي تواتيب نصر الدين. جميل أن نتشارك الإبداع. والأجمل أن نكون في حضرة المثقف وتفاعل بمثل هذا الرقي وهذا الوعي.. شكرا جزيلا أستاذنا القدير. وهذا إنما يدل على رقي ذائقتك وقدرتك الفائقة على الفسحة النصية التي هي أساسا شكل آخر للإبداع.. كل اعتزازي وأجمل الورد أستاذنا الكريم الفاضل. وأجمل التحايا.

Khira Mbarki
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 4621 المصادف: 2019-05-01 10:33:35


Share on Myspace