 نصوص أدبية

لطفي شفيق: طريق الرحيل الطويل

لطفي شفيق سعيدلا بد من بغداد وإن طال الطريق

(لا تحسبوا قولي به ترف

                 بل إنه فيض من تناهيدي

فحين تطغى على المكلوم آهته

     فالعذر مرفوع لميزان الفراهيدي)

أركب متن الريح، أبحر فوق اليم

ألوح كقشة فوق لجة الاقيانوس

كزورق من صفيح يقذفه الباسفيك

لللأطلسي العميق

هل أنني وحدي أنا الغريق؟

وطني هب لي جناحين

يحملني الأثير لكي أطير

فوق تخوم الوطن العريق

بدأت رويدا رويدا

استعيد الصور واستفيق

يجول في خاطري

طريق الرحيل الطويل

وأسأل المارين:

كيف حال المحطات

والقاطرات؟

هل لا زالت تعيط

في الفضاء كأنه عويل؟

والعجلات

هل لا زال صريرها الطويل

يخنقه الصدى المكتوم

وتطرق الحديد بالحديد

تأن وتستعيد؟

مصيرها المحتوم

يوقظ التراب من غفوته ليستريح

ويهرب المدى إلى الفضاء الفسيح

إلى مدينة تنام في عتمة المساء

يجثم فوق صدرها من كل فج لعين

يسلب خيرتها ويستبيح

ويفتح الطريق ذراعيه للعابرين

قدوا من الصلصال وغرين وطين

عيونهم أتعبها السهر وكثرة الحنين

تراقب الرمال على امتداد البصر

يقض نومها الموت والخطر

تأن تارة وتارة تستكين

لعل من أمام يأتيهم الخبر اليقين

من سالف العصور وغابر السنين

أغنية عنوانها بغداد والصور

مدينة صماء كأنها حجر

يحلم المهاجر في سرعة الوصول

ومرة إثر مرة حائل يحول

والدرب أمامه يطول

يا أخوتي اتعبني السفر

بيني وبين بغداد مسافة تطول

وزمن ثقيل كأنه دهر

حب عميق يملأه قهر

أريد أن أسارع الخطى لكنني حذر

كيف الوصول إلى العراق

لألج باب بيتنا

والباب أوصدها الفراق

وأسأل الجيران والجدران

عن مسكن ضيعه الزمان

وصحبة يضمهم زقاق

فيعتريني هاجس من الظنون

وأمسح الدمع من الجفون

كي ارصد الصور

أنا أن لي أن يكون

لا شيء سوى وساوس أخر

فالدروب التي عشقتها

وكنت فيها سائحا وتائها

وآتيا ورائحا ارنم الغناء

وكان لي فيها اختباء

في وهج الصيف وزمهرير الشتاء

راحت مع الرياح وأصبحت هباء

يا أخوتي تبهرني رؤية القباب!!

أود أن أنام في فيئها

أدفن تحت حنيها

وأصنع المستحيل

أعود للحياة من جديد

اختصر الرحيل والسفر

وانتقي الدرب القصير وأتقي الحفر

لعلني أشاهد القمر

فينجلي الليل ويظهر الأثر

عن حبيبتي بغداد باقية مدى الدهر

***

لطفي شفيق سعيد

رالي في الثالث عشر من نيسان 2021

 

 

 

 

 

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (6)

This comment was minimized by the moderator on the site

هذا النص فيّاض بالعاطفة ، حتى كاد ان يجنِّح كاتبه نحو اجتراح ايقاعي ساحر .. في الأبيات التي لم تستسلم تماماً للاِيقاع الخارجي رنَّ ايقاع الشوق مصحوباً بعاطفة الحنين ..
تحياتي ، وأمنياتي لك بالصحّة والتوفيق والاِبداع أيها العم الجليل الأستاذ لطفي .

كريم الأسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

الكاتب والاديب القدير
يا روحك الطيبة والشفافة . هذه أمنية كل عراقي طيب وشريف . ان يحلق بجناحيه ويحط على عش الوطن . ليستعيد صور الماضية العابقة في الذاكرة بشوق وحنان في في قلبه ووجدانه . لكن اصبح الطريق الى بغداد أو الى العراق أصعب من الوصول الى ( ايثاكا ) . وان حط الطير المغترب في احضان العراق , يجد الاهوال والحالة البائسة والمزرية , لم تخطر على البال بهذا البؤس والخراب في كل خلية في جسد العراق . هذه الاحزاب الدينية التي سلمها المحتل الامريكي مقاليد ومصير العراق . كانت وظيفتها الاولى والاخيرة , هي الهدم ثم الهدم وعلى مدى ثمانية عشر عاماً من الهدم , افلحت في عملها الخارق . أصبح العراق افقر دولة في العالم . اول دولة في الفساد . اول دولة في العالم في الخراب والهدم , والقادم أسوأ وافدح .
هل أنني وحدي أنا الغريق؟

وطني هب لي جناحين

يحملني الأثير لكي أطير

فوق تخوم الوطن العريق

بدأت رويدا رويدا

استعيد الصور واستفيق

يجول في خاطري

طريق الرحيل الطويل
تحياتي بالخير والصحة

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

انها بحق قصيدة حب عذبة لبغداد ومن منا لا يعشق بغداد
قصيدة يفيض من بين كلماتها العذبة الرهيفة مدى حب وعشق
الشاعر والهايكوي البارع لبغداد
قصيدة تستحق الثناء
دمت شاعرا وهايكويا ماهرا صديق لطفي شفيق سعيد
مع خالص ودي وتقديري .

سالم الياس مدالو
This comment was minimized by the moderator on the site

جولة في الحياة تعني جولة في العاصفة مازلت جوالا تمثل إرادة البشر في أن يتغلب على كل ما في طريقة وهذه القصيدة الحية شاهد على ذلك
مبارك لك رمضان
قصي عسكر

قصي عسكر
This comment was minimized by the moderator on the site

أخوتي الاعزاء الأساتذة جمعة عبدالله وعبد الكريم الأسدي وسالم الياس مدالو وقصي الشيخ عسكر
سعدت اوقاتكم بالخير والأمان
احبائي منكم نستمد التوجه ولكم نستعين على تجاوز ايامنا الخوالي الصعبة امنياتي لكم بدوام العطاء وشكرا لما كل عبارة جاءت متهمة لما ورد في هذا الرحيل الطويل

لطفي شفيق سعيد
This comment was minimized by the moderator on the site

اعتذر للأخطاء التي كثيرا ما يتسببها غفلة الحروف الزائدة مثال وبكم نستعين بدلا من ولكم نستعين وكذلك عبارة جاءت متمة بدلا من متهمة وشكرا للمثقف لسعة صدرها

لطفي شفيق سعيد
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5335 المصادف: 2021-04-14 03:27:07


Share on Myspace