 نصوص أدبية

لطيف القصّاب: بَرْحِيَّة العراق...

إلى روح لميعة عباس عمارة

في ثالث ليالي العزاء ...


 

مُسْتَسْلمٌ فرّ أو مسْتَقْتِلٌ بَطَلُ ...

      ذلّتْ لكِ الكلُّ مَن ظلّوا ومَن رحلوا...

يا عمَّةَ القوم يا مِخْضَرّةً  أبدًا

      ومُخْصِبٌ طلْعُها والكرْبُ والوَشَلُ...

امراةٌ، رَجُلٌ في قلبها، فلها

      بالموقف الحرّ فصلُ القول مرتَجَلُ...

هي امتدادٌ لأبي أقلامها... زينبٌ

           وفاطمٌ، وذُرى أسلافها الأوَلُ...

من قوم يَحيى نعم لكنّما أحمدٌ

                   وجعفرٌ وعليٌ كلُّهمْ أَهَلُ...

حُسّادُها من قديم الغلّ ما برحوا

           يستنقصونَ ولكنْ زعمُهم خَبَلُ

فَرَبّة الحُسن تُزري بِفِريَتِهمْ

                الجِيدُ ياقوتةٌ والبدر مكتملُ...

واللفظ مُخْتصرٌ والقصدُ مُعْتبرٌ

             تُلقي فتلْقَفُ بُهتانًا وما عمِلوا...

مِقْوالةٌ أجملُ الأقوالِ حِرفَتُها

            فما تفوه سوى ما طَعْمُهُ العسَلُ!

يا حُلْمَ حُبٍ نأى والمولعون به

      كلٌّ علا وهوى، راموا وما وصلوا...

إلّا أبا عُذْرِها الكفءَ الذي بسطتْ

           لهُ شرابَ الهوى ما شاء ينتهلُ...

يا لمعةَ (الطيب) الفقدُ يُشْعلُهُ!

            يا لمعةَ (الطيب) بغدادُ تَشْتعلُ...

في ثالث الموتِ والناياتُ تأسُرنُي

            أُهديكِ أغنيتي علَّ الصَبا يصِلُ!

              ***

لطيف القصاب

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (5)

This comment was minimized by the moderator on the site

يا لمعةَ (الطيب) الفقدُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بغدادُ تَشْتعلُ...

في ثالث الموتِ والناياتُ تأسُرنُي

أُهديكِ أغنيتي علَّ الصَبا يصِلُ!
----
رحم الله الشاعرة العراقية لميعة عباس عمارة وأسكنها فسيح جناته
إنا لله وإنا إليه راجعون .. دمت متألقا الشاعر لطيف القصاب عنوانك الوفاء
لمن رحلوا

تواتيت نصرالدين
This comment was minimized by the moderator on the site

شكرًا لثنائكم الجميل، وذوقكم الراقي...

ملاحظة أرجو المعذرة فثمة كسر في البيت :
يا لمعةَ (الطيب) الفقدُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بغدادُ تَشْتعلُ...

والصحيح : يا لمعةَ (الطيب) الفقدانُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بل بغدادُ تَشْتعلُ...

لطيف القصاب
This comment was minimized by the moderator on the site

تحية حب واحترام لشخصك الكريم وثنائك الطيّب .

ملاحظة أرجو المعذرة فثمة كسر في البيت : يا لمعةَ (الطيب) الفقدُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بغدادُ تَشْتعلُ...

والصحيح : يا لمعةَ (الطيب) الفقدانُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بل بغدادُ تَشْتعلُ...

لطيف القصاب
This comment was minimized by the moderator on the site

الاديب القدير
رحم الله الشاعرة الكبيرة لميعة عباس عمارة , نخلة العراق الباسقة .
لا فرق بين أقوام يحيى واحمد وعيسى وغيرهم من الاقوام التي تشكل الطيف والنسيج العراقي , كلهم سواسية إلا بالتقوى بحب الوطن , كلهم نخيل العراق الباسقة .
يا حُلْمَ حُبٍ نأى والمولعون به

كلٌّ علا وهوى، راموا وما وصلوا...

إلّا أبا عُذْرِها الكفءَ الذي بسطتْ

لهُ شرابَ الهوى ما شاء ينتهلُ...

يا لمعةَ (الطيب) الفقدُ يُشْعلُهُ!

يا لمعةَ (الطيب) بغدادُ تَشْتعلُ...

في ثالث الموتِ والناياتُ تأسُرنُي

أُهديكِ أغنيتي علَّ الصَبا يصِلُ!
تحياتي

جمعة عبدالله
This comment was minimized by the moderator on the site

تحياتي لك ومحبتي أخي الكريم. دمت، وسلمت، وسعدت.

لطيف القصاب
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5403 المصادف: 2021-06-21 04:11:14


Share on Myspace