 نصوص أدبية

صلاح الغريبي: نقش الحناء ..

صلاح الغريبيتَحنّى بحُسنِكِ لونُ الـــورودِ

فبان على الزندِ منكِ الجمالْ

 

سقيتِ فــــــؤادا رآكِ هناه

فهلّا نثرت عليّه الدلالْ؟!

 

نقشتِ عليك زهورا فكادت

تكون حياةً وربّ الجــلالْ!

 

ولمّا أبنتِ يدا قــــد تهنّت

بحنّائها؛ هزّ قلبي اختيالْ

 

فصار يُزخرِفُ عقلي خيالي

بحرفِ قصيدٍ لطيفِ الظِّلالْ

 

هنيئا لكف النعومة صارت

زخارف تزهو؛ بغير مثالْ

 

يغـــرّد قلبٌ إذا مـــــا رآها

بوجهِ الذراعِ يريد الوصال!

 

وتُسقى الــورود بغيثٍ وماءٍ

ويسقي نقوشَكِ حُسنٌ زلالْ!

 

فليتَ شفـــــــــاهي تقبّل فيها

قُبيل الشّروقِ؛ لوقت الهلال

 

فـــديتُ الأنامـــــلَ إذ أبدعتها

تُحرّكُ في النفسِ سحرا حلال

***

صلاح بن راشد الغريبي

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (2)

This comment was minimized by the moderator on the site

قصيدة شفيفة لشاعر مرهف شفيف .. تراءت لي منقوشة بإزميل الشغف تماما كالزند الموشوم بنقوش الحنّاء ..

إبتسمت وأنا أقرأ :

فليتَ شفـــــــــاهي تقبّل فيها

قُبيل الشّروقِ؛ لوقت الهلال

إبتسمت وقلت في نفسي : يبدو أنك تريد تقبيل زند الحسناء آلاف القبلات: من الفجر حتى وقت طلوع الهلال ...

دمت شاعرا مبدعا .

يحيى السماوي
This comment was minimized by the moderator on the site

لكم أنا سعيد بهذا الوسام الذي علقته بصدري شاعرنا العربي الكبير

صلاح الغريبي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5568 المصادف: 2021-12-03 01:28:10


Share on Myspace