 نصوص أدبية

كريم الأسدي: أُسْطُولُ جِن

كريم الاسديقفوا اذْ يقولُ الشِعرَ مَن قالَ في المهدِ

قصيداً، فمـــادَ النجـــــمُ طُرّاً بِلا عدِّ

 

قفوا اذْ يقولُ الشِعـــــــــرَ ابنٌ لدجلةٍ

واِبنُ فراتِ النخلِ والقصبِ البردي

 

وابنُ ميـــــــاهِ اللهِ مـــذْ قامتِ الدنـــى

ومذْ لاحَ غيبُ الكونِ في مرصدِ الجَدِّ

 

قفوا فالثُريا أبرقتْ في قصيدِهِ

رسائلَ ودٍ لا تكلُّ عن الوعدِ

 

وقامتْ بناتُ النعشِ مِن نعشِ موتِها

فــــــــذا مأتمٌ يُنهى، وذا حفلةٌ تُبدي

 

أَساريرَ عرسٍ سادرٍ في ضجيجِهِ

تميــــــــدُ بِهِ الحلواتُ  قدّاً الى قدِّ

 

سليلُ فـــــــراتٍ شِعرُهُ اِسمُ مائِهِ

لَهُ كرمُ الأنهارِ في المنحِ والرفدِ

 

وأُسْطُولُ جِنٍ قادمٌ طــــــــوعَ وحيهِ

ليرفعَ جرمَ الأرضِ نحوَ ذرى الوجدِ

***

كريم الاسدي - برلين

..............

ملاحظة: زمان ومكان الشروع في كتابة هذه القصيدة: اليوم الرابع من كانون الأول 2021، في برلين، وهي من مشروع الثمانيات الذي كتب ونشر الشاعر الكثير من قصائدة المكونة على الأغلب من ثمانية أبيات حيث يحاول الشاعر من خلاله التواصل مع الشعر العمودي في عصرنا عصر السرعة من خلال قصائد قصيرة من ثمانية أبيات غالباً، أو من سبعة أو تسعة أو عشرة أبيات في بعض الأحيان حسبما تتطلب ظروف وأجواء القصيدة.. وينوي الشاعر نشر المشروع فيما بعد في ديوان خاص.

 

 

المشاركون في هذه المحادثة

تعليقات (4)

This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الشاعر الأديب الكبير الأستاذ كريم الأسدي حفظه الله ورعاه،
أقف وأنحني لهذه القصيدة الجميلة التي أجدها من أجمل شعر الفخر بالذات والوطن.
تمنياتي لك بموصول الصحة والهناء وموفور الإبداع والعطاء.
محبكم: علي القاسمي

علي القاسمي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الكبير الأديب والعالم الأستاذ الدكتور علي القاسمي ..
تحياتي ..
فيما يخص الوطن والذات وعلاقتهما ببعضهما اعتقد ان لدينا نحن أبناء الرافدين الكثير والمدهش بعد مما يُكتب ويُقدَّم هدية الى البشرية جمعاء التي يهمها مهد البشرية بلد الرافدين لأنه على الأقل مهدها وبداية وجودها كاِنسانية .
ربّما يخيّم غيمٌ أسود وظلامٌ حالك في حقب من التاريخ بيد ان هذا لا يحجب حقيقة ان هناك الكثير من المبدعين والمثقفين العالميين الرانين بأعينهم الآملة الى هذا البلد العظيم الذي بدَّل الحقب من رائع الى أروع على مدى قرون وألفيات ، ولا بد له ان ينهض قريباً من كبوته أو الكبوات التي تسبب له بها آخرون.
أسعدني رأيك رأي العارف والأديب والعالم .. أعتز بوجودك ايها الثمين جداً والرائع أدباً وخلقاً وتهذيب طباع.
أمنياتي لك بالصحَّة والهناء ودوام الابداع ..

كريم الأسدي
This comment was minimized by the moderator on the site

في قصائدك ارخنة لارض ما تزال ساكنة في روحك، وإن بعدت المسافات، وغرزت نصال الغربة في القلب، إلى جانب الإيمان بالإنسان وحقوقه والدفاع عنها.
اتمنى لمشروعك النجاح، ليخرج بحلة ديوان يشهد على خصيصة من خصائص شاعره.
مع المودة

عبد الستار نورعلي
This comment was minimized by the moderator on the site

أخي الكبير الشاعر الرائي عبد الستار نور علي ..
تحياتي ..
انْ يساهم في كتابة التاريخ انسانٌ منصفٌ وحرّ ومحبٌّ لوطنه وللاِنسانية فهذا أمرٌ أفضل بما لا يقاس من أن يُترك الأمر لمأجورين ومرتزقة وأسيادهم أصحاب ايدلوجيات الهيمنة على العالم والمعنيين باِسكات النبض الحر واماتة الضمير الجمعي العالمي ..
نحن أبناء بلد الرافدين وهو مهد التاريخ والبشرية ، وانسانُهُ الأُمي الفلّاح البسيط كونٌ من التسامح والمعرفة الفطرية فهو لا يفرّق بين الناس حسب دياناتهم وقومياتهم وألوانهم ويقول حكمته البسيطة : كلّنا أولاد آدم .. هذ العبارة سمعتها شخصياً في بساتين النخيل وعلى ضفاف النهر من عدّة فلّاحين في العراق ، وحيث يمخر قارب يغني فيه الملّاح شِعراً من أقوال أبناء المنطقة ويمضي بزورقه سادراً في الغناء بكل صدق وعفوية ونبل.
بلد الرافدين اسطورة لم تزل تعيش في الواقع ، وتتألف من عدد هائل من الأساطير ..
أسعدني مرورك الجميل أخي العزيز عبد الستار..
أمنياتي لك بالصحّة والهناء ودوام الاِبداع..

كريم الأسدي
لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 5572 المصادف: 2021-12-07 04:06:33


Share on Myspace