 مرايا فكرية

مرايا: محاورة ثقافية - فكرية مع الباحث الفلسطيني شاكر فريد حسن

salam kadomfarajshaker faredhasan

المثقفتستضيف الاستاذ الكاتب والناقد الفلسطيني شاكر فريد حسن ضمن مرايا ثقافية – فكرية لتحاوره حول مجموعة من القضايا الراهنة، ذات البعد الفكري والثقافي والسياسي، فاهلا ومرحبا به.


 

سلام كاظم فرج:الباحث الفلسطيني الاعلامي والاديب الاستاذ شاكر فريد حسن غني عن التعريف .. واستطيع أن أزعم انني متابع جيد لكتاباتهوإنني أنحاز لمعظم الرؤى والافكار التي تطرحها كتاباته .. ودعواته .. وإن إطروحته الفكرية تجد صدى طيبا عندي. لكنني سأجازف .. لكي اتخذ ما تتخذه المرآة المحدبة من وظيفة.. لكي ا جمع ما يمكنني من شعاع هذا الرجل المثابر. فسأختلف معه. وسأسأله اسئلة صعبة.. ربما . لكن ثقتي به وبحسن تفهمه. . يتيحان لي المغامرة بتنوع مرايانا. رغم اننا نتنمي لمنظومة فكرية واحدة.. اعني المنظومة التي تتبنى هموم الشعب الفلسطيني. وشرائحه الاكثر معاناة.. .

 ومحور باب مرآيا لهذا الشهر سيكون القضية الفلسطينية. ما ضيها. حاضرها والافاق. التي تنتظرها.. الواقع والتوقعات. حسب رؤية الاستاذ الفاضل شاكر فريد حسن.. فاهلا بك في صحيفة المثقف ومرايا ثقافية - فكرية.

 

صفقة شاليط

س1: سلام كاظم فرج:سأبدأ من الحدث الساخن.. صفقة شاليط. مقابل الف اسير فلسطيني.. رأيتم فيها ما ترونه في الانجاز التأريخي. واحتفلت حماس. وباقي الفصائل. بحماس منقطع النظير.. من جهة اخرى. نتنياهو اعتبر الصفقة انتصارا اسرائيليا باهرا؟؟ افكر بالمدرسة السوفسطائية استاذي العزيز. عن إثبات الشيء ونقيضه في آن؟؟. ماهو تعليقكم؟؟

شاكر فريد حسن: بدءا، اتقدم بالشكر الجزيل لصحيفة المثقف التي اتاحت هذه الفرصة للحوار كما اشكر الاستاذ سلام كاظم فرج، وبرنامج مرايا ثقافية – فكرية.

موافقة رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على صفقة شاليط تتناقض مع توجهاته ومواقفه السياسية المعروفة وتنازلاً عن شروطه . وقراره بالموافقة اثار العديد من الاسئلة حول الدوافع والاسباب والعوامل التي جعلته يمضي قدماً في اتمام وتنفيذ صفقة التبادل . ومن هذه العوامل موقف المؤسسة الامنية والعسكرية الاسرائيلية، رغم انها رأت في تنفيذ الصفقة بانه انجاز وانتصار لحماس .كذلك مرونة حماس وتنازلها عن بعض المطالب والشروط، التي احدثت اختراقاً في جدار المفاوضات، كتنازلها بخصوص اطلاق سراح عدد من القيادات الفلسطينية مثل مروان البرغوثي واحمد سعدات، وموافقتها على ابعاد عدد من الاسرى المحررين خارج الوطن المحتل .

هذا بالاضافة الى توجه السلطة الفلسطينية برئاسة محمود عباس الى الامم المتحدة لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية، ومصلحة نتنياهو توجيه ضربة للرئيس الفلسطيني والانتقام منه على ادائه الاخير في الساحة الدولية، عدا عن التطورات والتغيرات التي يشهدها العالم العربي بما يسمى "الربيع العربي" وخاصة ما يحدث بمصر وسوريا، وتراجع شعبية ومكانة نتنياهو السياسية على اثر موجة الاحتجاجات الاجتماعية والاقتصادية التي اجتاحت اسرائيل، واضراب الاطباء واستقالة المختصين والخبراء في المستشفيات .

ولذلك فان انجاز الصفقة بهذا الشكل هو انتصار سياسي وانجاز للشعب الفلسطيني ولخيار المقاومة، وليس لنتنياهو الذي رضخ في نهاية المطاف للشروط والمطالب الفلسطينية، وتنازل عن الخطوط الحمراء وكسر الكثير من المحرمات، وقد بانت على وجهه تعابير الهزيمة والخسارة يوم الاعلان عن التوصل لاتفاق التبادل.

 

س2: سلام كاظم فرج:لكنني أقرأ حزنا لدى بعض الاعلاميين المحبين لشعب فلسطين.. في البون الشاسع بين. اسير واحد مقابل الف اسير. هناك من يرى في ذلك.. ضربة اسرائيلية واضحة لمشاعرنا كعرب..واللؤم واضح في بعض هذه الاطروحات؟ اود ان اتعرف على قراءة الاخ شاكر فريد؟؟

شاكر فريد حسن: اسير مقابل الف اسير لا يشكل ضربة واضحة لمشاعرنا كعرب . فهذه الصفقة لم تكن بالامر السهل، وقد جربت اسرائيل الحل العسكري لتحرير وفك اسر شاليط، وفشلت بذلك عندما شنت الحرب على غزة وضربت حصاراً على عنقها الحق اشد الضرر بالاقتصاد الفلسطيني والبنية التحتية . ولولا صمود الشعب الفلسطيني والارادة التي يتمتع بها والتمسك بصلابة بشروطه لاطلاق سراح شاليط لما تمت الصفقة ولما كانت تخرج الى النور . وهذا بلا شك يعتبر انجازاً كبيرا ًوانتصاراً على السجان وحكومة الاحتلال . ولا اعرف اذا كانت هنالك صفقة او معجزة اخرى كانت ستحرر هذا العدد من الاسرى والاسيرات من مختلف الفصائل الفلسطينية . وعليه فان الغمز واللمز واللؤم الواضح في بعض الطروحات هدفها استفزاز المشاعر العربية والفلسطينية والتقليل من شأن واهمية صفقة التبادل.

 

الكاتب اليساري والمحنة

س3: سلام كاظم فرج:سأطرح سؤالا غريبا. ارجو ان لا أرجم من خلاله من قبل البعض كما يفعلون معي احيانا حين اتبنى اسئلة تخطر في البال حين اضع نفسي في ضفة خارج الضفاف التقليدية

 استاذي العزيز.. من خلال متابعتي لكتاباتك اجد فيها تلك التلقائية الجميلة والروح الصافية والمبدأية والاخلاص لرؤيتك فاغبطك.. .. . هذه الروح أجدها ايضا عند توفيق زياد ومعين بسيسو واميل حبيبي.. اليساري الفلسطيني يتعرض لقمع سلطوي لكنه لم يفقد إنسانيته.. اليساري في البلدان العربية حين يخرج من السجن يخرج محطما كما وصفه عبد الرحمن منيف.( في شرق المتوسط) رؤيتي الغريبة تقول ان الفضل يعود للسجان!!!!؟؟

شاكر فريد حسن: ليس كل يساري يخرج من السجن محطماً، فهنالك من يخرج اكثر صلابة وعناداً وتفولذاً وتجربة وايماناً بالقضايا المقدسة التي يدافع عنها، واكثر التحاماً بطريق الكفاح والنضال، ويرى في السجن مدرسة للتحدي .وبالمقابل هناك من يقضي فترات في غياهب السجن ويخرج محطماً من الناحية النفسية نتيجة آلام التعذيب والتنكيل وكرباج السجان، وعدم تحمله واقع المعاناة وراء قضبان واغلال المعتقل . وفي هذا المقام يحضرني ما قاله الكاتب السوري الراحل محمد الماغوط :" حسيت انه بداخلي شيء تحطم بعد السجن، كل كتاباتي مسرح شعر سينما صحافة حتى ارمم هذا الكسر وما قدرت . السجن مثل الشجرة له شروش شروشه يتروح على القصيدة على المسرحية على الفيلم".

 

س4: سلام كاظم فرج:ما نديلا خرج بعد ثلاثين عاما من السجن وقاد أمة نحو الحرية.. لم اجد سجينا عربيا يفعل ذلك.. شهر واحد يكفي لتحطيمه تماما.. ويحتاج الى مراجعة عشرات العيادات في الطب النفسي.. هل الفضل هنا يعود للسجين ام السجان؟؟

شاكر فريد حسن: مانديلا اشهر سجين في العالم، ومن اعظم من انجبتهم البشرية وحركات التحرر . وهو رمز للنضال والمقاومة والكرامة والصمود والاباء والشموخ ورفض التمييز العنصري الابرتهايدي . قضى 30 عاماً وراء القضبان فلم يرضخ او يستسلم، ولم يساوم وفدى شعبه بحريتة، رافضاً عرضاً بتحريره من الاسر مقابل وقف المقاومة المسلحة .

والفضل هنا يعود لشخصية هذا السجين والمناضل الافريقي العنيد، الذي كان يقول دائماً "الانسان الحر كلما صعد جبلاً عظيماً وجد وراءه اجيالاً يصعدها". والسؤال كم مانديلاً في هذا العالم الرحب ..؟!

 

الربيع العربي وفلسطين

س5: سلام كاظم فرج: الاعلام يسلط الضوء بضجيج واضح على الربيع العربي.. لكني أجد ان الربيع الفلسطيني ... مهمش اعلاميا. وقرأت من خلالك ان ثمة ربيع واعد.. في فلسطين.. هنالك من وصل به القرف. من نزاع الاخوة في حماس وفتح الى مطالبتهما بالكف عن المهاترات. واجد ان هنالك تهديدا حقيقيا من شباب فلسطين لنبذ الطرفين والبحث عن بدائل سياسية. هذا الربيع. انا كمتابع ومحب لشعب فلسطين اجده. واعدا ويبشر بتغيير شامل. كيف ينظر اليه الاستاذ شاكر؟

شاكر فريد حسن: الربيع الفلسطيني الحقيقي مثله اي ربيع حرية في العالم لا يخرج الى الحياة والوجود الا عبر الحق والتشبث بالحقوق الوطنية والمشروع التحرري الاستقلالي الوطني، الذي يلبي احلام ومطالب شعبنا بالعودة وتقرير المصير واقامة الدولة الوطنية المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني في حدود العام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

ونسائم هذا الربيع هبت حين نزل الشباب الفلسطيني الى الشوارع والميادين في الخامس عشر من آذار مطالبين بانهاء الانقسام الفلسطيني الداخلي المدمر، لما له من آثار ضارة على مسيرة النضال والتحرر والبناء . وهذا التحرك الشبابي اثمر عن التوصل لاتفاق المصالحة بين حركتي "فتح" و"حماس"، الذي للاسف لم ينفذ ولم يترجم على ارض الواقع حتى اليوم .

وكنا تلمسنا معالم طريق الربيع الفلسطيني في خطاب محمود عباس وتقديمه استحقاق ايلول في الامم المتحدة، حيث قال :" دقت ساعة الربيع الفلسطيني، دقت ساعة الاستقلال".

لا اريد ان اتفاءل كثيراً بل ساتشاءل على حد تعبير الروائي الفلسطيني الراحل اميل حبيبي، واقول لن تتفتح براعم حقيقية، ولن يبرعم الروض الفلسطيني دون الفرح الفلسطيني، باعتراف العالم كله بدولة فلسطين المستقلة.

 

س6: سلام كاظم فرج:كيف تنظر. للربيع الشعبي الاسرائيلي؟! هل عندهم ربيع ايضا.؟

شاكر فريد حسن: الربيع الشعبي الاسرائيلي بدأ مع انتفاضة الخيام واندلاع شرارة الاحتجاجات الشعبية على الاوضاع الاجتماعية وارتفاع اسعار السكن، وتجلى في المظاهرة الجبارة التي شارك فيها عشرات الآلاف من الاسرائيليين .

وهذه هي اول مرة تشهد فيها اسرائيل منذ قيامها مثل هذا الحراك الشعبي وحركة الاحتجاج الاجتماعي، مستلهمين ثورات الربيع العربي ونموذج ميدان التحرير بالقاهرة ـ رغم الفارق بينهما كالثرى والثريا.

وفي الحقيقة ان هذا الربيع انكفأ الى خريف وتراجع الى الخلف لان الحركة اغفلت الاسباب والعوامل السياسية للازمة الاجتماعية ونتائجها، وانتهى بدون مكاسب تذكر، وتم تفكيك الخيام المنصوبة في جادة روتشيلد بتل ابيب من قبل البلدية وبايعاز من الدوائر السلطوية العليا. كما تم تنفيس الغضب الشعبي المتراكم بالوعود المعسولة من جانب رئيس الحكومة نتنياهو بتحقيق مطالب حركة الاحتجاج للعدل الاجتماعي ..!

 

س7: سلام كاظم فرج:والربيع الاميركي؟؟ اعتقد ان بوادر حركة يسارية راكزة وعلمية بدأت من شوارع وول ستريت؟؟ كيف تنظر الى الحراك الشعبي الاميركي؟؟

شاكر فريد : الحراك في الشوارع الامريكية نعتبره انطلاقة مباركة ويجب ان يستمر لكي يحقق اهدافه وغاياته، ولا نتفاءل كثيراً به.

 

اليسار الفلسطيني

س8: سلام كاظم فرج:اليسار الفلسطيني في يومنا هذا.. ماهو واقعه. وما هي توقعاتكم. ؟؟.

شاكر فريد حسن: اليسار الفلسطيني آخذ بالتراجع والانحسار والتقوقع بعد ان كان فاعلاً في الشارع الجماهيري الفلسطيني،وفقد رونقه في المشهد السياسي الفلسطيني في اعقاب انهيار المنظومة الاشتراكية وغياب الاتحاد السوفييتي عن الساحة العالمية وتأثيره على مجرى الاحداث، ولم تعد افكاره ورؤاه تلبي طموحات واحلام الشباب الفلسطيني في عصر المادة والانترنت والفيسبوك والايفون، وهجرته الجماهير لانها ادركت بحسها العفوي عجزه عن تغيير واقعها البائس المرير وعدم طرح البديل الموضوعي وايجاد حلول لقضاياها ومشاكلها اليومية المعيشية .

في الماضي كان اليسار الفلسطيني صاحب رؤى وطنية ثابتة وقيم ثورية راسخة، وكان مشارك دائم في الحياة الاجتماعية والسياسية الفلسطينية، وبدلاً من مناهضته سلطة اوسلو والوقوف ضد القيادات البرجوازية الكبرادورية فانه يبحث عن فتات وقواسم مشتركة مع السلطة .

وباختصار يمكن القول،ان تراجع دور وحضور اليسار الفلسطيني هو من ابرز السمات العامة التي تطبع المشهد السياسي الفلسطيني وتفاعلاته اليومية، وغدا يعيش على هامش الخارطة السياسية، ويطالب الاعتراف به كمعارضة موالية ووسيط في الخلافات بين حركتي "فتح" و"حماس" . وتأسيساً على ذلك فان اليسار مطالب في هذا المرحلة العاصفة بمراجعة فكرية نقدية ذاتية شجاعة، وتنظيف ما علق به من شوائب وطحالب، والعودة الى الشارع بطرح جديد مختلف ونموذج نضالي وعلمي مرتبط وملتصق بالمصالح الوطنية والشعبية، وصياغة مشروع وطني تحرري يلبي طموحات ومصالح الجماهير الفلسطينية الكادحة . علاوة على تجميع كل القوى اليسارية بتشكيلاتها وتلويناتها المختلفة في بوتقة واحدة ووعاء واحد، واحياء التثقيف الحزبي اليساري الواسع والشامل، ووضع برامج تثقيفية وتنويرية، وتأسيس منظومة اعلامية قادرة على تأصيل وتعميق دور الثقافة والفكر والوعي في الحياة العملية والاجتماعية الفلسطينية . واذا لم يسارع اليسار الفلسطيني لملمة صفوفه والاستفادة من اخطاء الماضي واعادة النظر في ادائه وممارساته وسياساته فان الزمن سيتجاوزه بغير رجعة.

 

س9: سلام كاظم فرج:حزب راكاح.. كيف تقيم مسيرته؟؟

شاكر فريد حسن: راكاح حزب سياسي وشيوعي معارض ينشط في اسرائيل منذ النكبة، وهو قوة سياسية لها وزنها على خارطة قوى اليسار والمعارضة المناهضة لسياسة حكام اسرائيل العدوانية التوسعية . وقد لعب ولا يزال يلعب دوراً بارزاً ورئيسياً هاماً في معارك الجماهير العربية الفلسطينية، التي صمدت وبقيت في ارضها ووطنها، وطن الآباء والاجداد، من اجل المساواة والديمقراطية والسلام والعدالة الاجتماعية والتقدم الحضاري العصري.

ولراكح دور كبير في مواجهة الحكم العسكري البغيض الذي فرضته السلطات الاسرائيلية الحاكمة على تحرك وعمل هذه الجماهير، وفي صقل الوعي السياسي والفكري والحفاظ على لغتنا العربية وصيانة الهوية الوطنية لشعبنا . وقد ارسى فكراً نضالياً تقدمياً مقاوماً لسياسة القهر والتمييز العنصري وسلب الارض ومصادرتها، وسياسة الاقتلاع والتشريد والترحيل من الوطن، وسياسة التجهيل والعدمية القومية، التي انتهجتها ومارستها حكومات اسرائيل المتعاقبة بحق جماهيرنا . كما كان له مساهمة كبرى في بناء وتأسيس تيار ثقافي تقدمي تمثل بالادب الفلسطيني الاحتجاجي الرافض والمقاوم، ادب الالتزام بالقضايا الوطنية والطبقية والتحررية والمفصلية .

وقد أدت ادبيات وصحافة الحزب الشيوعي الاسرائيلي راكاح "الاتحاد، الجديد، الغد" دوراً تعبوياً وتحريضياً وثقافياً وسياسياً في الحراك الثقافي والنهضة الادبية والثقافية الفلسطينية، وعمقت ارتباطنا بالثقافة الوطنية والتقدمية والانسانية العالمية، وساهمت مساهمة عظيمة في احياء تراث وتاريخ وتقاليد شعبنا . كذلك شكلت مدرسة لتخريج ليس كوادر الكتاب التقدميين والوطنيين وانما تخريج كوادر من القراء المثقفين، بما قدمته ونشرته من دراسات وابحاث ونصوص شعرية ونثرية ومعالجات وتحليلات سياسية ومداخلات فكرية اغنت حركتنا الثقافية والفكرية الفلسطينية والعربية .

وقد علمتنا مكافحة الظلم والقهر والاستبداد والاضطهاد، وربتنا على القيم والاخلاق الثورية وحب الحياة وتقديسها .

وبالرغم من النكسات والتراجعات وظهور احزاب جديدة على ساحة النضال والكفاح بين جماهيرنا، الا ان راكاح يبقى الحزب النشيط الفاعل، وهو يحمل رسالة وطنية تقدمية وثورية وله مواقف ثابتة وراسخة من مجمل التغيرات والتطورات والاحداث السياسية في العالم العربي والساحة الشرق اوسطية والعالمي . ويشارله بالتقدير لتوجهاته ومواقفه السياسية وبرنامجه السياسي لحل المعضلة الفلسطينية على اساس "دولتين لشعبين"،وسيبقى حجارة الوادي في النهر الفلسطيني..

 

قراءات ثقافية

س10: سلام كاظم فرج:مجلة شؤون فلسطينية كانت احدى مصادرنا في التعرف على القضية الفلسطينية. وكان مدرس مادة فلسطين الدكتور غسان العطية ينصحنا بأقتنائها.. هل ما زالت على حيويتها وجدتها؟؟

شاكر فريد حسن: مجلة "شؤون فلسطينية " هي من اهم المجلات الثقافية والفكرية الفلسطينية النخبوية الرصينة، التي صدرت خارج حدود الوطن، في المنافي والمهاجر القسرية، وكان لها اسهام ريادي ودور ثقافي وسياسي تعبوي في المسيرة الثقافية والكفاحية للشعب الفلسطيني، وقد تميزت بجديتها واهتمت بنشر الدراسات والمداخلات ذات الافق السياسي الواضح، الذي يخدم القضية الوطنية الفلسطينية والشأن الفلسطيني .

وبخصوص سؤالك اذا كانت على حيويتها وجديتها، فانني منذ زمن بعيد لم يتسنى لي الاطلاع على اعدادها لتعذر وصولها الى الداخل الفلسطيني (مناطق العام 1948) ولذلك لا استطيع تقديم اجابة قاطعة عن هذا التساؤل.

 

س11: سلام كاظم فرج:بصراحة.. هل قرأت كتاب بروتوكولات حكماء صهيون؟ او هل قرأت عنه؟؟ . وكيف تقيمه؟.

شاكر فريد حسن: بروتوكولات حكماء صهيون هي مجموعة من النصوص تتحدث عن "مشروع" او "خطة" لسيطرة اليهود على العالم . نشرت لاول مرة سنة 1903 في صحيفة زناميا الصادرة في مدينة سانت بطرسبورغ بروسيا،وهي عبارة عن خدعة وتزوير للحقيقة . وكانت هذه الكتابات والنصوص قد اثارت الجدل الواسع وقام السويسري زاندر بنشر مقالات عدة اشار فيها الى ان هذه البروتوكولات حقيقة تاريخية، وجرّاء ذلك جرى تقديمه للمساءلة والمحاكمة.

اما عن مصداقية هذه النصوص فقد قامت صحيفة التايمز باجراء تحقيق صحفي خلصت فيه الى ان هذه الكتابات هي تزوير لكتاب ادبي فرنسي.

 

س12: سلام كاظم فرج:عفوا انا اجد فيه إحبولة حاكتها مخابرات روسيا القيصرية اكثر مما هو كتاب صهيوني حقا..

شاكر فريد حسن: انني اصدقك القول بان هذه الكتابات احبولة نسجتها روسيا القيصرية بهدف خلق بلبلة وفوضى اكثر مما هي كتابات صهيونية .

 

 س13: سلام كاظم فرج: ..توجد مقالة كانت من بين مقررات درسنا عن القضية الفلسطينية لكارل ماركس.. عنوانها المسألة اليهودية. هل ترى ان ماركس قد أجاد تشخيص جوهر المسألة اليهودية؟؟

شاكر فريد حسن: رغم تحفظي من بعض اقوال ماركس بخصوص المسألة اليهودية، لكني استطيع القول انه اجاد في تشخيص جوهر هذه المسألة انطلاقاً من المفهوم الجدلي الماركسي.

 

س14: سلام كاظم فرج:. كان المفكر ادوارد سعيد يشجع الفلسطينيين على القبول بنظرية الدولتين. بعد اتفاقات اوسلو.. تغيرت بعض مواقف المفكر الكبير وكان ينتقد القيادة الفلسطينية. حتى قال المرحوم عرفات بضجر. (هو الدكتور سعيد عايز ايه بالضبط؟؟)

 انا أسأل الباحث الاستاذ شاكر.. (هو الدكتور ادوارد سعيد كان عايز ايه بالضبط).. بقدر تعلق الامر بالشأن الفلسطيني؟؟

شاكر فريد حسن: المثقف الفلسطيني الكبير والاكاديمي الراحل ب. ادوار سعيد اختار حلاً للقضية الفلسطينية وفق منظوره الخاص ورؤيته الخاصة للصراع، وقد ارتضى حل الدولتين لكنه لم يوافق على اوسلو، معتبراً الوضع الراهن للفلسطينيين بمثابة اجحاف بحق الفلسطينيين اللاجئين في الخيام، واقترح دولة ثنائية القومية . وقد رأى ان الحل النهائي يكمن بقيام دولة علمانية ديمقراطية ثنائية القومية في فلسطين التاريخية يتمتع فيها جميع المواطنين بالحقوق المتساوية بصرف النظر عن اللون والجنس والدين، وهذا ما كان يطمح ويصبو اليه ويحلم به.

 

النكتة الشعبية

س15: سلام كاظم فرج:النكتة الشعبية في المجتمع الاسرائيلي ودورها السياسي. هل لديكم اطلاع بشأنها؟

 كنت قد قرأت مقالة في الثمانينات لصديقي الدكتور العراقي عامر حسن فياض عن النكتة الاسرائيلية. تناولها سياسيا.؟؟ وهل هنالك نكاتا سياسية فلسطينية؟؟ يهمني التعرف على دورها من خلال دراسة عميقة؟؟.

شاكر فريد حسن: المجتمع الاسرائيلي كغيره من المجتمعات له نكاته وطرائفه ونوادره السياسية . وهذه النكات بمثابة قناة للفضفضة والتعبير عن نبض الشعب وغضبه واستهزائه وسخريته من القيادة السياسية الحاكمة .

وتختلف النكتة الشعبية الاسرائيلية كثيراً عن التصريحات السياسية الصهيونية، وتتبدى فيها الورطة التاريخية والسياسية للقادة الاسرائيليين، وتكشف احابيلهم واكاذيبهم ومزاعمهم .

ومن النكات التي تحفل بها الصحافة الاسرائيلية والاعلام العبري نكتة تقول: "ليفي اخذ اجازة من شغله في تل ابيب، وسافر يستمتع بشمس فلوريدا الدافية . مراته قررت تلحقه بع يومين . اول ما وصل وارتاح قرر يبعث لها اميل يوصف جمال المكان وعبقريته. ليفي غلط في كتابة حرف من عنوان الاميل فوصلت الرسالة الى عنوان زوجة قسيس مات من يومين، الست كانت فاتحة الاميل تقرأ رسائل القراء . شافت الرسالة صرخت:وماتت في ساعتها . دخل اقاربها، شافوا الموقف وبدأوا يقرأوا الايميل: زوجتي العزيزة، وصلت من ساعة. المشوار كان طويل ومرهق، لكن الموضوع يستاهل: كل شيء هنا جميل، الشجر، الجناين، الاكل اللذيذ، انا حاسس وكانني في بيتناارتاح شوية. ودلوقتي اروح ارتاح شوية. بس عاوز اقولك انا كلمت الناس هنا وكلهم متوقعين انك تيجي بكره . انا متأكد ان المكان حيعجبك . زوجك حبيبك للابد..!

- اجل هناك نكات سياسية فلسطينية كثيرة تتناقلها الالسن والشفاه والمواقع الالكترونية ووسائل الاعلام المختلفة، ويشتهر بابداع هذه النكات الخلايلة (اهل الخليل).

والنكتة هي فن قائم بحد ذاته، ولون من الوان الادب الشعبي الساخر، وجزء من الثقافة الشفوية العامة، ومؤشر على نمو الوعي السياسي للشعب . وهي تتخذ طابع الهزل والنقد اللاذع، وتعتمد على التكثيف والايجاز، وكل نكتة لها خصوصيتها وميزتها ونكهتها .

والنكتة مرآة المجتمع وذلك لارتباطها المباشر بصيرورة هذا المجتمع وحركته السياسية والثقافية والاقتصادية،وهي اقرب ما تكون الى "انفجارات " تصعد من قهر التراكمات اليومية فتكشف عن مضامين واشكال النضال الجماهيري بادق التفاصيل المختلفة.

وفي الحالة الفلسطينية فان النكتة تصدر عن عمق الحدث والواقع الاجتماعي والسياسي المعاش والقائم، ولها دور سلبي وايجابي. فمن الناحية السلبية تأتي هذه النكتة تنفيساً عن غضب وكبت ازاء وضع اجتماعي وسياسي معين، بينما وظيفتها الايجابية فهي استيعاب وفهم الواقع السياسي والاجتماعي الراهن ونقده ومحاولة تغييره وتبديله، بالاضافة الى تعرية وفضح وكشف الظواهر السلبية في المجتمع التقليدي .

وبالتالي فان النكتة ليست خبراً مباشراً او نقداً مباشراً، وانما هي عبارة عن تلميحة لشيء خفي .

 

امريكا والقضية الفلسطينية

س16: سلام كاظم فرج:لاحظت ان هنالك تناقضا في الدور الاميركي في مجلس الامن. فهي من جهة تشجع الفلسطينيين على قبول نظرية الدولتين ومن جهة تقف حجر عثرة في طريق الاعتراف بدولة فلسطين . . كيف تنظرون للأمر؟؟

شاكر فريد حسن: الرؤيا الامريكية ازاء القضية الفلسطينية، والسياسات الامريكية لم تتبدل ولم تتغير، رغم تبدل الادارات، وستظل امريكا الداعم والمناصر والمؤيد للسياسة الرسمية الاسرائيلية، واعتماد الكيان الاسرائيلي كقاعدة متقدمة لضرب حركات التحرر الوطني وبسط النفوذ الامريكي والهيمنة الامبريالية على المنطقة برمتها، والسيطرة على الثروات الطبيعية والنفطية.

والادارة الامريكية الحالية كسابقاتها تمارس العهر السياسي واتباع سياسة ازدواجية المعايير عندما يتعلق الامر باسرائيل . ورغم قبولها بحل الدولتين الا انها تسعى الى اجهاض المسعى الفلسطيني في الامم المتحدة وتكريس سياسة الامر الواقع وابقاء الوضع السياسي في المنطقة على حاله.

 

س17: سلام كاظم فرج:خلافات حماس وفتح. تصيبنا بالاحباط نحن متابعي الشأن الفلسطيني.. اما لهذا الخلاف من نهاية؟ اليس بالامكان ان يكون الجهد تكامليا لا متقاطعا؟؟

شاكر فريد حسن: منذ الانتخابات التشريعية الفلسطينية يشهد الشارع الفلسطيني انقساماً في الصف الوطني، وصداماً عنيفاً بين حركتي "فتح" و"حماس"، وكل طرف يطعن بمواقف الطرف الآخر، مع انه من المفترض ان تكون القضية الوطنية المقدسة هي الجامع والقاسم الذي يوحدهم ولا يفرقهم. ومما يؤسف له ان الخلافات والصراعات بين الجانبين تحولت الى اقتتال دموي بالسلاح، سالت على اثره دماء فلسطينية ذكية .

والحقيقة ان طبيعة الخلاف بين الحركتين ليس صراعاً على السلطة فقط، وانما هو تناقض بين مشروعين ونهجين سياسيين مختلفين، هما مشروع المقاومة، ونهج التسوية والتفاوض.

ولا شك ان هذا الصراع احدث ضراً بالغاً للمسيرة التحررية الفلسطينية وللقضية الفلسطينية في الاجندات العالمية، وهو لا يخدم سوى اعداء الشعب والقضية .

وكانت جرت في السابق محاولات لرأب الصدع وانهاء التناقضات واعادة اللحمة للبيت الفلسطيني، لكن كل هذه المحاولات ذهبت ادراج الرياح ولم يكتب لها النجاح. وبعد انطلاق فعاليات الشباب الفلسطيني في الخامس عشر من آذار تكللت الجهود الوطنية بالاعلان عن اتفاق المصالحة في القاهرة وانهاء الخالة الانقسامية في الشارع السياسي الفلسطيني . لكن هذا الاتفاق لم يخرج الى حيز التنفيذ نتيجة بعض الصعاب والعثرات والعقبات، التي من الضروري تذليلها وانهاء ملف المصالحة . وهذا ما يحلم به ابناء الشعب الفلسطيني ومعهم كل الغيورين على المصلحة الوطنية الفلسطينية من القوى الوطنية والتقدمية والتحررية في الوطن العربي.

ولا جدال بان وحدة الفصائل الفلسطينية باكملها هي مصلحة وطنية من الدرجة الاولى وضرورة ملحة، ومن شأنها احراز المزيد من المكاسب السياسية لصالح القضية الفلسطينية...

 

س18: سلام كاظم فرج: مابين قصيدة الشاعر عبد الرحيم محمود (سأحمل روحي على راحتي والقي بها في مهاوي الردى..) وآخر قصيدة لمحمود درويش.. ثمة تطور كبير في الرؤية الفلسطينية لطبيعة العلاقة بين الفلسطيني صاحب الارض وبين الصهيوني القادم من الاماكن القصية..

 ام تراني مخطئأ في قرائتي؟؟..

شاكر فريد حسن: اتفق معك بان ثمة تطور كبير طرأ على الرؤية الفلسطينية لطبيعة العلاقة بين الفلسطيني صاحب الارض وبين الصهيوني القادم من اقاصي الدنيا، ما بين ولادة قصيدة عبد الرحيم محمود وآخر قصيدة لقمر فلسطين الراحل محمود درويش . وهذا الامر نابع من الرؤية الفلسطينية الانسانية والنظرة البعيدة عن الشوفينية، ونتيجة تغير الظروف والاوضاع السياسية، والتحول في الطرح الفلسطيني تجاه الصراع بين الشعبين خصوصاً بعد اوسلو.

 

س19: سلام كاظم فرج:أنا اتحدث عن قصيدة للشاعر محمود درويش يخاطب فيها رجلا اسرائيليا يحمل بندقية. يقول له .. (لو تأخرت الطلقة..). ربما كان سيولد من صلب الفتى الفلسطيني الذي قتلته الطلقة حفيدا للجندي . ويعني ايضا العكس اي لو تأخرت الطلقة عن قتل طفلة فلسطينية.. هذا التطور الهائل في الرؤية.. أراه يقدم الفلسطيني للعالم بصورة تختلف عما تضخه الدعاية الاسرائيلية.. ويرتقي بصورتنا امام العالم.. بعض الشكلانيين يرون في ذلك خيانة للقضية.... انتظر قراءة متقدمة لهذه الفكرة من الباحث الاستاذ شاكر فريد؟؟

شاكر فريد حسن: اجل، الشاعر الفلسطيني محمود درويش في هذه القصيدة يقدم رؤية انسانية وسياسية ذات بعد واضح في مواجهة الرواية الاسرائيلية، وهذا الامر لا اعتبره خيانة للقضية، وانما هو خدمة جلى للقضية التي كان يدافع ويذود عنها، والقصيدة تعري وتفضح زيف الدعاية الصهيونية بان الفلسطينيين يريدون رمي اليهود في البحر .

 

اليسار ثانية

س20: سلام كاظم فرج:فلسطينيا وعربيا وعالميا.. هل لليسار الماركسي مستقبل واعد؟؟ انا ارى انهم يحرثون في البحر!!!

شاكر فريد حسن: اليسار الماركسي كان وسيبقى رهين المحبسين ولم ينجح في خلق البدائل، وكما قال المفكر والايديولوجي اللبناني كريم مروة "اليسار فشل في انتاج ماركسية راهنة".

المطلوب اليوم هو فرز لقوى اليسار التي تسمي نفسها يسار او يسار ماركسي وتنتمي للعلمانية والماركسية، وما بين قوى اليسار المزيف الوهمي . وبنظري ان اليسار الماركسي يمكن ان يكون له مستقبل اذا اعاد النظر في الكثير من مسلماته ومواقفه وطروحاته، واجراء مراجعة نقدية لمسيرته واستخلاص العبر من الماضي، وان ينغمس بواقع وحياة الناس ويلتصق بالطبقات الشعبية المسحوقة الكادحة الفقيرة والمهمشة، وتقديم اجوبة وحلول جذرية للكثير من المشاكل الاجتماعية والسياسية والمسائل المطروحة العالقة، وان يكون صوتاً معبراً وصادقاً يرفع مطالب الشعب ويعمل على الرقي بالوعي الطبقي والايديولوجي لدى الجماهير المنسحقة، وتعزيز مواقفه كتيار فكري وسياسي اصيل في حركة التحرر العربية، وفي النضال الديمقراطي والاجتماعي والفكري والثقافي . وبدون ذلك فان اليسار كما قلت سيبقى يحرث في البحر او ارض بور.

 

س21: سلام كاظم فرج:ارجو منكم في ختام حوار مرآيا. اعطاء نبذة عن القضية الفلسطينية. الواقع والتوقعات. سياسيا فكريا. وعلى صعيد الادب في الشعر والسرد..

شاكر فريد حسن: القضية الفلسطينية لم تطرح على الاجندة والمحاور العالمية مثلما تطرح اليوم، خاصة بعد استحقاق ايلول، وباتت تتصدر واجهة الاحداث المحلية والاقليمية . فقد بدا العالم يعي جيداً، بفعل الصمود والمقاومة والنضال الفلسطيني الدؤوب والمثابر، اهمية ايجاد حل عادل لقضية الشعب الفلسطيني، لكي يتحرر ويقيم دولته الوطنية المستقلة، وان يعيش كبقية شعوب الدنيا، رغم المحاولات المحمومة التي تقوم بها الادرة الامريكة والمؤسسة الاحتلالية الصهيونية لافشال المسعى الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية العتيدة .

ولا ريب ان القضية الفلسطينية تقف اليوم امام منعطف تاريخي ولحظة فاصلة، وهذا يتطلب الاسراع في المصالحة الوطنية لمواجهة التحديات الراهنة التي تعصف بالشعب الفلسطيني، ولاجل وأد ودفن كل المخططات والمشاريع الامبريالية الرامية الى تكريس الاستيطان وتخليد الاحتلال الاسرائيلي.

اما عن القضية الفلسطينية في الادب، الشعر والسرد، فانها تظل في صيرورة النشيد وعلى امتداد الخاصرة والقصيدة المعبأة برائحة الجذور وعبق الوطن وشذى زعتره وبرتقاله، وتبقى الارض الزغرودة والصوت الذي لا ينام.

وقدر الشعر والادب ان يولد من رحم المعاناة والالم والوجع الفلسطيني ويترعرع في احضان القضية الفلسطينية . ومعادلة المقاومة لا تزال تفرض نفسها على المشهد الادبي الفلسطيني، رغم نكوصها في النصوص الشعرية والادبية والقصصية بفعل اوسلو وثقافة اوسلو الجديدة .

وغني عن القول، بانه لا ابداع بدون وطن وارض وهوية وانتماء، وما قيمة الادب الذي لا يلتزم هموم وقضايا الوطن والشعب ولا يلتصق بالهم والجرح وشقاء المخيمات، ولا ينتمي لفلسطين، تاريخاً وحضارة ومكاناً وزماناً وقضية وانساناً ..!!

 

س22: سلام كاظم فرج:بعد رحيل الكبار درويش وتوفيق زياد ومعين بسيسو واميل حبيبي. هل ترى في القامات الادبية الفلسطينية ما يمكن ان يناظر تلك القامات الشامخة وهل تأمل في جيل الشباب ان يعوض تلك الخسارات؟ انطلاقا من مقولة زياد.. ادفنوا امواتكم وانهضوا؟؟

شاكر فريد حسن: ثمة الكثير من القامات الشعرية والادبية الفلسطينية، التي غيبها الموت،وواريناها التراب، وظلت ذكراها عزيزة وغالية في قلوبنا ووعينا، وحبها اقوى ومكانتها اعظم . لكن لكل قامة من هذه القامات ميزات خاصة وروح خاصة ونفس مختلف عن الآخر . ولا يمكن تعويض الخسارة بفقدان هؤلاء الاعلام الكبار،الذين كانوا في الطليعة الادبية وساهموا في الشأن الادبي الفلسطيني وتركوا بصمات واضحة بالتزامهم الوطني والفكري والعقائدي.

وهذا الفراغ الذي تركوه لا ولن يملأه احد، بالرغم من بروز طاقات ابداعية وخلاقة من الاجيال الجديدة على ساحة الادب والابداع .

 

سلام كاظم فرج:الشكر الجزيل للباحث الفلسطيني الاستاذ شاكر فريد حسن على إستجابته لدعوة المثقف. والاعتذار له وللسادة القراء والسيدات عما بدا في اسئلتي من غرابة لا تستقيم والخطاب السائد. انما هي محاولة لتركيز الرؤى. والوصول الى البؤرة خارج قشرة السائد. وكانت اجوبة الاستاذ الباحث قد أجابت بوضوح. . فالذي يهمنا في باب مرآيا الاجوبة لا الاسئلة. التي تتوخى الاختلاف من اجل الوصول الى شعاع الحقيقة من خلال تجربة اديب ومفكر وباحث فلسطيني مهم..

 الف شكر استاذنا الباحث شاكر فريد حسن..

شاكر فريد حسن: ولكم الشكر ولصحيفة المثقف الغراء

 

خاص بالمثقف

  

العودة الى الصفحة الأولى

............................

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها: (العدد :1919الأثنين 24 / 10 / 2011)

 

 

 

تعليقات (0)

لا توجد تعليقات على هذه المقالة حالياً.

شارك بتعليقك

0 Characters
المرفقات (0 / 3)
Share Your Location

الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي صحيفة المثقف بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.

العدد: 1875 المصادف: 2011-10-24 00:57:49


Share on Myspace